مدافع وصواريخ .. جيوش عسكرية عشائرية جنوب العراق




شبكة ذي قار

عادت ظاهرة المعارك والإشتباكات المسلحة بين العشائر في البصرة وميسان وذي قار مجددا، بعد أسابيع من هدوء إستشعره السكان.
 
 وشهدت البصرة، في اليومين الماضيين، إشتباكات عنيفة بين عشائر، في بلدة كرمة علي ضواحي البصرة الشرقية، إستخدمت فيها أسلحة ثقيلة ومتوسطة، مثل المدافع وقذائف الهاون والصواريخ المحمولة على الكتف.
 
 وقال قائد شرطة البصرة، الفريق “رشيد فليح”، في تصريح صحفي، أن الإشتباكات العشائرية سببها نزاع مسلح سبق أن وجد طريقه إلى الحل، وأجرى الصلح بشأنه قبل أسابيع، لكن شخصاً من أحد هذه الأطراف خلق مشكلة، وإرتدّت الأمور إلى مربعها الأول.
 
 وبيّن أن البصرة تحتاج إلى قوات كبيرة للسيطرة على مثل هذه المشاكل، والقوات الأمنية تحتاج إلى نصف ساعة أو أكثر للوصول إلى مناطق النزاع العشائري.
 
 وأضاف، لا نستطيع إقحام القوات الأمنية تحت نيران الأسلحة الثقيلة، حفاظاً على أرواحهم، والجميع يتحمل مسؤولية وجود السلاح لدى العشائر الذي يجب سحبه، ووقف إغراء المواطنين بخفض أسعار السلاح، وإجراء موازنة خاصة لشراء السلاح، وإصدار قرار صارم وملزم لحاملي السلاح.
 
 ووفقا لمصادر طبية في وزارة الصحة العراقية، فإن 200 عراقي قُتلوا جنوب ووسط البلاد، خلال العام الماضي، بسبب الاشتباكات والثأر العشائري. وتتصدر البصرة وميسان بقية المدن في معدل تلك الحوادث. وبحسب مسؤول في الوزارة، فإن هذا العدد قد يكون أعلى في حال تم إحتساب القرى التي لم تدرج الخسائر فيها.


الخميس ٨ رجــب ١٤٤٠هـ - الموافق ١٤ / أذار / ٢٠١٩ م


اكثر المواضع مشاهدة

د. حارث الحارثي - ثلثين الطك لاهل ديالى .. هلهولة للبعث الصامد
عبد الحسين البديري - إلى الأخوة الأشقاء في المملكة العربية السعودية .. العاقل يفكٌر بعواقب الأمور !
أ.د. أبولهيب - إِسْتِقْراء لِآخرْ رِسَالَة كَتَبَهُا أَلْرَفِيقْ أَلْشَهِيدْ صدام حسين لِشَعبْ أَلْعِراقِ وَ أَلأُمَّة أَلْعَرَبِيَة
ا.د. عبد الكاظم العبودي - كل الإمكانيات لدينا ولكن تنقصنا الوحدة
القيـادة القوميـة - مكتب الثقافة والاعلام القومي - إشراقات نيّرة من خطاب الرفيق الأمين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي عزة إبراهيم حفظه الله ورعاه ( ٢ ) دلالات ومعاني الدّعوة لتذكّر إنجازات المقاومة العراقيّة الباسلة
فهد الهزاع - ملحمة تحرير الفاو : صفحة خالدة في تاريخ الأمة المجيد
جومرد حقي إسماعيل - البعـــث الخــــالـــــد .. الــــرقــم الأصعـــــب
ميس الرافدين - الفلوجة عروس الفداء
لمـحـــــات - من تاريخ حزب البعث العربي الاشتراكي بالصور
صلاح المختار - لماذا ذكّر خطاب الرفيق القائد بعموم ثوابت البعث ؟
صلاح المختار - اجتثـــاث مـــن خطـط لاجتـثـــاث البعـــــث
أبو الضرغام العباسي - المناضل ( عزة إبراهيم ) بين العقيدة والمبادئ والأهداف ورسائله المبدئية في ذكرى مولد البعث ( ٧٢ ) ( الحلقة الرابعة )
عاجل / - التسجيل الكامل لخطاب الرفيق القائد المجاهد عزت ابراهيم الامين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي القائد الاعلى للجهاد والتحرير بمناسبة الذكرى الثانية والسبعين لتاسيس حزب البعث العربي الاشتراكي
طليعة لبنان - طليعة لبنان : لموازنة تنهي التهرب الضريبي وزبائينية التنفيعات والغاء تعددية المداخيل في القطاع العام
ميس الرافدين - سلامتك يا شاعر العزة والكرامة الشاعر الكبير عبد الرزاق عبد الواحد
أحدث الاخبار المنشورة