معتقلو التظاهرات يرفضون شروط الحكومة مقابل إطلاق سراحهم




شبكة ذي قار

أطلقت حكومة بغداد، سراح مجموعة من المتظاهرين المعتقلين لديها، في حين رفض العشرات منهم الشروط الحكومية التي فرضتها لإطلاق سراحهم، حيث اعتبروا هذه الشروط ، محاولة لاستئصال التظاهرات وإنهاء أي توجه لتظاهرات مقبلة.

وقال مسؤول نقابة المحامين في محافظة المثنى “صالح العيساوي” في تصريح صحفي إنّه “تم إطلاق سراح 70 متظاهرا اعتقلوا من المحافظة خلال تظاهرات الأحد الماضي، مقابل كفالة مالية”، مبينا أنّ “أربعة من المتظاهرين ما زالوا محتجزين بسبب إقامة دعاوى خاصة ضدهم، من جهات حزبية تتعلق بحرق مقارها”.

وأشار العيساوي إلى أنّ “فرع النقابة شكل هيئة للدفاع عن المعتقلين، ونظّم وكالات خاصة لهم لأجل المرافعة أمام القضاء، وسنعمل على إيجاد مخرج قانوني للإفراج عنهم بكفالات مالية”.

ورفض عشرات المتظاهرين التوقيع على الشروط الحكومية لإطلاق سراحهم، في وقت تصر فيه الحكومة على تلك الشروط.

وقال عضو في تنسيقية تظاهرات محافظة البصرة للعربي الجديد إنّ “العشرات من متظاهري البصرة والمحافظات الأخرى ما زالوا داخل المعتقلات الحكومية”.

وأوضح أنّ “الحكومة فرضت شروطاً على المعتقلين لإطلاق سراحهم، منها التوقيع على عدم التظاهر مرة أخرى إلّا بموافقة رسمية، على أن لا تخرج التظاهرات عن سلميتها، وأن يتحملوا المسؤولية القانونية عن أي اعتداء يحدث أو تجاوز على دوائر الدولة وغيرها”، مبينا أنّ “المتظاهرين رفضوا الانصياع لهذه الشروط، ولم يوقعوا عليها”.

وأكد أنّ “الحكومة أبقتهم في المعتقلات بظروف غير مناسبة للضغط عليهم وإجبارهم على التوقيع”، معتبرا أنّ “هذه الشروط الحكومية هي محاولة لاستئصال التظاهرات وإنهاء أي توجه لتظاهرات مقبلة”.

وتواصل الحكومة حواراتها مع شيوخ وممثلي العشائر للضغط على المعتقلين للتوقيع على التعهدات ليتم إطلاق سراحهم.

في غضون ذلك، أعلنت مفوضية حقوق الإنسان العراقية، في بيان صحافي، أنّ “عدد المعتقلين من متظاهري محافظة واسط بلغ 98 معتقلا، تم إخلاء سبيل 87 منهم، وتبقى منهم 11 معتقلا، ستة منهم من الأحداث”.

وكانت الحكومة العراقية قد دفعت بتعزيزات عسكرية كبيرة للسيطرة على تظاهرات محافظات الجنوب، بينما اعتقلت تلك القوات مئات المتظاهرين، تحت ذريعة عدم الالتزام بسلمية التظاهرات.



الجمعة ٧ ذو القعــدة ١٤٣٩هـ - الموافق ٢٠ / تمــوز / ٢٠١٨ م


اكثر المواضع مشاهدة

د. خضير المرشدي - إجتثاث البعث قضية وطن وأمة ، وليست مشكلة حزبية فحسب
احمد مناضل التميمي - أيها البعثيون النصر قد لاحت بوارقه و أنتم الاعلون
المهندس عبده سيف - المثقــف العــربـــي ونكبـــة المـــرحلــــة
القيادة القومية لحزب البعث العربي الاشتراكي - دعوة كافة منظمات الحزب التحرك دعماً لانتفاضة السودان
همام طاهر جليل الحبوش - حكـــايـــة البــعــث ورفــاقــــه
الرفيق الدكتور أبو الحكم - ايران تعلن أنها أعدمت ( الفاسدين ) ، والعراق يرعى الفاسدين .. كيف ؟
قيـــادة البعــــث - تنعــي الــرفيــق المنــاضــل عبـد الجبـار الكـرخــي
الدكتور المهندس اكرم - المشروع الوطني العراقي للبعث العربي الاشتراكي لازال الحل
مفاجئة صاعقة : - فقد رجله .. لكن خميس القذافي حي يرزق !
علي نافذ المرعبي - بين صدام حسين .. و ''الزعماء'' العرب - من قدسية الشهادة المشرفة .. إلى الاسقاط على يدي الشعب
إدارة الحسابات الرسميّة للسيدة رغد صدّام حسين - الحسـابــات الــرسميّــة للسيــدة رغــد صـــدّام حسيــن على مــواقــع التـواصـل الاجتمـاعــي
نسر العراق النقشبندي - صورة / مقتل القيادي البارز في مليشيا العصائب الصفوية المجرمة ( سيف درويش العتابي ) الذي قتل في معارك على ايدي الثوار يوم امس قرب سامراء في محافظة صلاح الدين
المقاومة العراقية - مكتب الثقافة والاعلام والتوجية المعنوي - ملتقى مجاهدون - ملتقى انصار جبهة الجهاد و التحرير و الخلاص الوطني - تجديد عهد ومبايعه الى شيخ الجهاد والمجاهدين المهيب الركن ( عزة ابراهيم الدوري ) القائد الأعلى للقيادة العليا للجهاد والتحرير
إعداد / عبده سيف - مقتطفات مما كتبه الرفيق شبلي العيسمي عن الاشتراكية في كتابه حزب البعث العربي الاشتراكي ( مرحلة النمو والتوسع ١٩٤٩- ١٩٥٨ ) ( ج٢ )
فيـــديــــو / - مشاهد من بغداد العز بعدسة شباب البعث الابطال على انغام نشيد بعثي ليلة ١٧ / ١٨ كانون الثاني ٢٠١٩
أحدث الاخبار المنشورة
٢١ / كانون الثاني / ٢٠١٩
٢١ / كانون الثاني / ٢٠١٩