بعد قطيعة عقدين .. إثيوبيا وإريتريا تعيدان العلاقات




شبكة ذي قار

قال رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد اليوم الأحد بعد محادثات استمرت يوما مع الرئيس الإريتري اسياس افورقي إن البلدين اتفقا على إعادة فتح سفارة كل منهما في عاصمة الأخرى.

وقال أبي في تصريحات بثتها قنوات التلفزيون الرسمي في كلا البلدين: "بعد النقاش..اتفقنا على إعادة فتح سفارتينا". وبثت القنوات التلفزيونية صورا للزعيمين خلال عشاء رسمي أقامة اسياس وشوهد فيه الزعيمان وهما يتحدثان إلى بعضهما.

وأضاف رئيس الوزاء الإثيوبي أن بلاده التي ليست لها منافذبحرية ستبدأ في استخدام ميناء إريتريا. وتابع: "ستستأنف إثيوبيا استخدام ميناء إريتريا".

وفي وقت سابق، ذكر التلفزيون الرسمي في كل من  إثيوبيا و  إريتريا أن زعيمي البلدين اجتمعا صباح اليوم الأحد في العاصمة الإريترية  أسمرة في قمة تاريخية، قد تؤذن بانتهاء مواجهة عسكرية مستمرة منذ نحو 20 عاماً.

واستقبل رئيس إريتريا،  إسياس أفورقي، بحرارة رئيس الوزراء الإثيوبي،  أبي أحمد، لدى وصوله إلى مطار أسمرة قبل أن يتوجها لإجراء محادثات سلام في القصر الرئاسي.

وأظهرت لقطات بثها تلفزيونا البلدين أن الزعيمين تعانقا وتبادلا الابتسام وهرعت نساء إريتريات للترحيب بأبي بالرقص والعناق.

واجتماع اليوم الأحد أول لقاء من نوعه منذ 20 عاماً بين زعيمي البلدين الجارين والخصمين اللدودين بمنطقة القرن الإفريقي.

وخاض البلدان حربا في أواخر التسعينيات قتل فيها نحو 80 ألف شخص.

وحظي أبي بإشادة دولية بفضل تقاربه مع إريتريا بعد أن تولى السلطة في أبريل/نيسان، وأعلن الشهر الماضي أنه سيلتزم ببنود اتفاق سلام أبرم بعد الحرب التي استمرت من 1998 إلى 2000.

ويدفع الزعيم، البالغ من العمر 41 عاماً، باتجاه المزيد من الإصلاحات الجريئة لكسر عزلة إثيوبيا التي استمرت سنوات عن العالم الخارجي.

وقبيل وصول أبي، كتب وزير الإعلام الإريتري يماني جبر ميسكيل على "تويتر": "هذه زيارة رسمية تاريخية والقمة التي ستنعقد، تؤذن بحقبة جديدة من السلام والتعاون".

وزار وفد رفيع المستوى من أسمرة، أديس أبابا الشهر الماضي للمرة الأولى منذ عام 1998 عندما اندلعت الحرب بسبب خلاف حدودي. وحتى الشهر الماضي لم تكن تربط البلدين علاقات دبلوماسية.

وفي مشهد آخر لم يسبق له مثيل خرج آلاف الإريتريين للترحيب بأبي، وفقاً للقطات بثها تلفزيون إريتريا الحكومي، ورفرفت أعلام إثيوبيا على امتداد شوارع إريتريا.

ونشر رئيس البعثة الدبلوماسية الأميركية في أسمرة على "تويتر" صورا لإريتريين مبتسمين يلوحون لموكب الزعيمين.



الاحد ٢٤ شــوال ١٤٣٩هـ - الموافق ٠٨ / تمــوز / ٢٠١٨ م


اكثر المواضع مشاهدة

د. سامي سعدون - العـــراق وحــــروب المنطقـــــة .. ؟!!
جورج ديوب - شحـــاد أنـــا علــى أبـــواب القـــادة العــــرب ..
رســـــالـــــــة - القائد المجاهد عزة ابراهيم لمناسبة السنة الهجرية الجديدة
زحل بن شمسين - داري يا داري يا ام الديار
القيادة القومية لحزب البعث العربي الاشتراكي - لينتصر شعب العراق بكل طيفه الاجتماعي ولتنتصر جماهير الامة العربية بكل اقطارها لانتفاضة جنوب العراق  وبصرته الصامدة الصابرة
إدارة الحسابات الرسميّة للسيدة رغد صدّام حسين - الحسـابــات الــرسميّــة للسيــدة رغــد صـــدّام حسيــن على مــواقــع التـواصـل الاجتمـاعــي
صـــور / - تبــا لحـــريــة وديمقــراطيــة السفلــة والســاقطيـــن ... / جرائم امريكا الارهابية في ابو غريب
قلــم رصـــاص - جريمة العدوان الايراني الغادر على مدرسة ( بلاط الشهداء )
يوسف الساعدي - مي أكرم ومخابرات الغرباوي ونانسي عجرم !!
علي الدفاعي - تهنئة بمناسبة الذكرى ٦٩ لميلاد حزب البعث العربي الاشتراكي
نسر العراق النقشبندي - صـور مسـربـة مـن سجـن ابـو غـريـب
كلشان البياتي - صدام حسين لم يمت فمحال أن يموت من كان رئيس الدولة .. أبشروا .. إنه حيُ يرزق - يصول ويجول مع كل ثائر يحمل عتاده ليحرر العراق
نسر العراق النقشبندي - صــورة / شاهدوا احد مدارس العراق في محافظة ديالى قضاء جلولاء في زمن الاحتلال الامريكي والفارسي
بلال أحمد - يوم أنتصف العرب من العجم في جنوب العراق - معركة ذي قار
الأمانة العامة للجبهة الوطنية العراقية - بيان حول انتفاضة البصرة .. محطة نضالية في طريق الثورة العراقية الكبرى
أحدث الاخبار المنشورة