بعد قطيعة عقدين .. إثيوبيا وإريتريا تعيدان العلاقات




شبكة ذي قار

قال رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد اليوم الأحد بعد محادثات استمرت يوما مع الرئيس الإريتري اسياس افورقي إن البلدين اتفقا على إعادة فتح سفارة كل منهما في عاصمة الأخرى.

وقال أبي في تصريحات بثتها قنوات التلفزيون الرسمي في كلا البلدين: "بعد النقاش..اتفقنا على إعادة فتح سفارتينا". وبثت القنوات التلفزيونية صورا للزعيمين خلال عشاء رسمي أقامة اسياس وشوهد فيه الزعيمان وهما يتحدثان إلى بعضهما.

وأضاف رئيس الوزاء الإثيوبي أن بلاده التي ليست لها منافذبحرية ستبدأ في استخدام ميناء إريتريا. وتابع: "ستستأنف إثيوبيا استخدام ميناء إريتريا".

وفي وقت سابق، ذكر التلفزيون الرسمي في كل من  إثيوبيا و  إريتريا أن زعيمي البلدين اجتمعا صباح اليوم الأحد في العاصمة الإريترية  أسمرة في قمة تاريخية، قد تؤذن بانتهاء مواجهة عسكرية مستمرة منذ نحو 20 عاماً.

واستقبل رئيس إريتريا،  إسياس أفورقي، بحرارة رئيس الوزراء الإثيوبي،  أبي أحمد، لدى وصوله إلى مطار أسمرة قبل أن يتوجها لإجراء محادثات سلام في القصر الرئاسي.

وأظهرت لقطات بثها تلفزيونا البلدين أن الزعيمين تعانقا وتبادلا الابتسام وهرعت نساء إريتريات للترحيب بأبي بالرقص والعناق.

واجتماع اليوم الأحد أول لقاء من نوعه منذ 20 عاماً بين زعيمي البلدين الجارين والخصمين اللدودين بمنطقة القرن الإفريقي.

وخاض البلدان حربا في أواخر التسعينيات قتل فيها نحو 80 ألف شخص.

وحظي أبي بإشادة دولية بفضل تقاربه مع إريتريا بعد أن تولى السلطة في أبريل/نيسان، وأعلن الشهر الماضي أنه سيلتزم ببنود اتفاق سلام أبرم بعد الحرب التي استمرت من 1998 إلى 2000.

ويدفع الزعيم، البالغ من العمر 41 عاماً، باتجاه المزيد من الإصلاحات الجريئة لكسر عزلة إثيوبيا التي استمرت سنوات عن العالم الخارجي.

وقبيل وصول أبي، كتب وزير الإعلام الإريتري يماني جبر ميسكيل على "تويتر": "هذه زيارة رسمية تاريخية والقمة التي ستنعقد، تؤذن بحقبة جديدة من السلام والتعاون".

وزار وفد رفيع المستوى من أسمرة، أديس أبابا الشهر الماضي للمرة الأولى منذ عام 1998 عندما اندلعت الحرب بسبب خلاف حدودي. وحتى الشهر الماضي لم تكن تربط البلدين علاقات دبلوماسية.

وفي مشهد آخر لم يسبق له مثيل خرج آلاف الإريتريين للترحيب بأبي، وفقاً للقطات بثها تلفزيون إريتريا الحكومي، ورفرفت أعلام إثيوبيا على امتداد شوارع إريتريا.

ونشر رئيس البعثة الدبلوماسية الأميركية في أسمرة على "تويتر" صورا لإريتريين مبتسمين يلوحون لموكب الزعيمين.



الاحد ٢٤ شــوال ١٤٣٩هـ - الموافق ٠٨ / تمــوز / ٢٠١٨ م


اكثر المواضع مشاهدة

القس لوسيان جميل - حــول الـــوحـــدة الــوطنيـــة
نسر العراق النقشبندي - فديو / حال مدارس العراق في القرن الحادي والعشرين بفضل التحرير الامريكي وديمقراطية المنطقة الخضراء ( مدرسة سدرة المنتهى / محافظة ذي قار - مثالا )
دعوه عامه - لحضور احياء ذكرى استشهاد الشهيد صدام حسين وشهداء الأمة
رنا صباح مرزا - بأسمي وبأسم عائلتي اعزي عائلة الفريق الركن نوفل اسماعيل وانا لله وانا اليه راجعون
حسن خليل غريب - ليس المجرم من يبني دولة وإنما المجرم من يهدم أركانها
قيادة قطر العراق - تحية المجد والفخار لرفاقنا المُضربين الصامدين في الاسر
قيادة قطر العراق - البعث اقوى من تخرصات العملاء وآلاعيبهم لنهب اموال شعبنا وصراعاتهم على مواقع السلطة العميلة الايلة للسقوط النهائي
عاجل / - هروب الجيش الصفوي من معسكر الكندي وسيطرة الثوار على المعسكر بالجانب الايسر في الموصل
فديو / - جانب من اشتباكات ثوار العشائر مع مليشيات الجيش الصفوي المجرم وغيرها من المليشيات بالاسلحة الخفيفة والمتوسطة في قضاء ابو غريب غرب مدينة بغداد
التجمع العربي - برلين - توفى في غربته الرفيق المناضل الدكتور اللواء الركن محمد عارف كيالي تغمده الله برحمته الواسعة
نسر العراق - شاهدوا بغداد يوم التعداد عام ١٩٨٧ .. كم كانت شوارعها جميلة ونظيفة
حسن خليل غريب - الثورة العراقية : لا إصلاح مطلبياً من دون تحرر وطني .. ومعركة تحرير بغداد بوابة العبور نحو وحدة العراق وعروبته
الرفيق الفريق قائـد جـيش الحمـــزة - تهنئة الى السيد الرئيس القائد المجاهد المهيب الركن عزت إبراهيم ( حفظكم الله وحماكم ) القائد الأعلى لجبهة الجهاد والتحرير
الدكتور غالب الفريجات - الامريكان يصوتون لصالح الحزب الجمهوري الدموي
ترجمة عشتار العراقية - هل دمرت امريكا العراق لحماية ايران ؟
أحدث الاخبار المنشورة