الوشم .. ظاهرة غريبة تغزو المجتمع العراقي




شبكة ذي قار

الوشم ، ظاهرة غريبة غزت بكثرة المجتمع العراقي عقب عام 2003 ، بعد ان كان اقتصارها في قرون مضت على بضع كلمات على أيدي الرجال، أو رموز عادة ما تكون خطوطاً من نوع معين ، تزخر بها ذقون وظاهر كف “الجدات” ، حيث كانت تعتبر من ضمن الأمور الكمالية أو الجمالية لسيدات القرن الماضي ، لكن اليوم، تعدى ذلك في العراق، إذ باتت تغزو المجتمع ، ولكلا الجنسين، وبأشكال وألوان ورموز وكلمات مختلفة، وما زالت رغم انتشارها محل جدل داخل الشارع العراقي بين القبول والرفض لهذه الظاهرة التي يراها بعضهم أنها تعبير عن شخصية الشاب أو الشابة التي تضع الوشم.
 
 واكدت مصادر صحفية مطلعة نقلا عن شاب عراقي بالقول “عملت الوشم تعبيراً عن حبي لأمي وأبي، لبعدهم منّي، وكان الوشم عبارة عن اسمَي أمي وأبي” ، مضيفا “تؤلمني عملية الوشم بعض الشيء، لكن حبي لأهلي ، وبعد المسافة بيننا يستحقان عملية الصبر على الوجع”.
 
 واضافت نقلا عن شاب اخر ، أنه بعدما كان يرسم على الأوراق، يرسم الآن على الأجسام “، وأنه نجح في ذلك، بعد ان كان له العديد من المشاركات في المعارض كرسام تشكيلي ” ، مضيفا ان “حبي وشغفي للرسم دفعاني إلى أن أرسم وشماً على جسم صديقي من خلال التجربة، وطورت نفسي بعد تلك التجربة، حتى صار لي اسم وشهرة في هذا المجال ، لكن حلمي لن يتوقف على المحلية، فلي طموح أن أصل إلى العالمية، بعدما نلت شهرتي في العراق، ولي زبائن من بلدان عربية أيضاً” بحسب قوله .
 
 وبينت نقلا عن احدى الفتيات بالقول “كنت أخجلُ من الدخول في محل والجلوس تحت يد رجل يعمل لي التاتو، لكن صديقتي نصحتني، وأخذتني معها يوماً، ورأيت أن التاتو يجعلني أكثر جمالاً” ، مؤكدة أنها ” لن تذهب إلى أي محل لعمل التاتو، إلا من خلال سمعة المحل ومهنيته ،” مبينة ان “هذه الرسمة التي كنت أريد أن أحصل عليها، وإنّ أي خطأ في التاتو يحدث كارثة، وأنا معجبة بهذا الموديل ويستهويني” بحسب قولها .
 
 ونقلت المصادر عن احد الواشمين بالقول “مارست عمل التاتو كهوية أما الآن فهي مهنتي، ولي في هذه المهنة خمسة أعوام، وعندي زبائن من جميع محافظات العراق، وتختلف الأسعار بالنسبة للوشم من حيث الحجم والنوع”، مضيفا “حاولت الحصول على وظيفة في إحدى مؤسسات الدولة ولكن تم رفضي بسبب الوشم ، بعدما قاموا بعملية الفحص الكامل للجسم، ومن وقتها وانا اعمل في مجال رسم الوشم ” بحسب قوله .


الاحد ٢٤ شــوال ١٤٣٩هـ - الموافق ٠٨ / تمــوز / ٢٠١٨ م


اكثر المواضع مشاهدة

عبد الرحمن العبيدي - من أوراق المخابرات العراقية ( الحلقة الثانية ) مكر وخبث وكر الصالحية
د. سامي سعدون - أي حـــــال يــا عــــــرب ..؟!
قناة الفارس العربي الفضائية - عاجل .. تردد قناة الفارس العربي الفضائية على مدار النايل سات
أحمد مناضل التميمي - عادل زوية وحكومة اللصوص والسراق والسرسرية
اكرم محمد - البعث الداينموا المحرك لحركة التحررالوطني والقومي
ماهر التويتي - رمز شيطاني في علم إيران
د. حارث الحارثي - لنعيد روح البعث العظيم .. لانه المنقذ الوحيد للامة العربية ( لايصح الا الصحيح )
فهد الهزاع - الوقت وموقعه من الاعراب في علاقة الشعب بالسلطة
اللواء الطيار أرشد ياسين رشيد الناصري - اليوم ترجل فارس من فرسان العوجة عن صهوة جواده وهو البطل الغيور ياسين مناضل ياسين في سجن الحوت
الأستاذ دكتور كاظم عبد الحسين عباس - اختفاء خاشقجي والتوظيف الإعلامي الفاجر
بنت الرافدين - أيهــا المــزايـــدون .. اتــركـــوا العــراق لأهلــه
د. شاكر كريم القيسي - المؤيدون والمعارضون للعولمة وانتماءاتهم السياسية والايديو لوجية ..!!
نبيل احمد الجلوب - إهداء إلى روح القائد صدام حسين شهيد الحج الأكبر والأضحى المجيد ورفاقه الشهداء على مذبح العزة والكرامة العربية وإلى كل المقاومين في العراق وفلسطين والأحواز وكل الشرفاء في العالم
نسر العراق النقشبندي - صورة / مقتل القيادي بفيلق بدر أبو كرار الكناني بمعارك تكريت
ولاء سعيد السامرائي - العراق .. حكومة علاقات عامة أم تغيير ؟
أحدث الاخبار المنشورة
٢٢ / تشرين الاول / ٢٠١٨
٢٢ / تشرين الاول / ٢٠١٨
٢٢ / تشرين الاول / ٢٠١٨
٢٢ / تشرين الاول / ٢٠١٨
٢٠ / تشرين الاول / ٢٠١٨