اختطاف نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي عقب تأييده حفتر




شبكة ذي قار

اختطفت مجموعة مسلحة، مساء الثلاثاء، نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فتحي المجبري من أمام منزله بالعاصمة طرابلس، وذلك بعد يوم واحد من إعلان تأييده لقرار خليفة حفتر، تسليم الموانئ النفطية إلى مؤسسة النفط الليبية التابعة لسلطات شرق ليبيا.
 
 وندّدت الحكومة المؤقتة في شرق ليبيا التي يقودها عبدالله الثني في بيان لها، بعملية اختطاف المجبري، معتبرة إياها "ردة فعل على بيانه بشأن دعم سيطرتها على الموانئ النفطية التي سلمتها لها القيادة العامة".
 
 وقالت الحكومة المؤقتة، إنها تتابع وببالغ القلق الأنباء المتداولة حول اختطاف المجبري ومرافقه وتعرض حراسه لإصابات بأعيرة نارية أطلقها عليهم مسلحون مجهولون اقتادوهم إلى مكان مجهول، مضيفة أن هذه الحادثة جاءت لتؤكد أن "العاصمة طرابلس لا تزال تئن تحت وطأة الجماعات المسلحة الإجرامية والإرهابية المتطرفة".
 
 ووصفت الحكومة حادثة الاختطاف بـ"التصرّف الأرعن" من هذه الجماعات المسلحة، موضحة أنه يدل على أن قرار القيادة العامة "كان في الاتجاه الصحيح"، محمّلة المسؤولية القانونية والجنائية لرئيس المجلس الرئاسي وبعثة الأمم المتحدة في حال تعرضهم لأي أذى.
 
 وكان المجبري، أعلن الاثنين، تأييده لقرار حفتر وضع الموانئ والحقول النفطية رهن تصرف المؤسسة الوطنية للنفط في شرق البلاد، مبرّرا موقفه باستمرار ثقافة الإقصاء والتهميش، وعدم العدالة في توزيع موارد البلاد، وتضرر مناطق الإنتاج والتصدير بصورة خاصة من هذا التهميش الممنهج.
 
 واعتبر المجبري في بيان له أنّ هذا الإجراء يعدّ ركيزة لحوار يضمن توافقا حقيقيا ما بين السلطات المعترف بها دوليا والمؤسسات الوطنية العسكرية والمدنية في شرق البلاد وجنوبها، بحيث يؤدي هذا الحوار إلى إيجاد آليات ناجعة وفورية لضمان توزيع أكثر عدلا لموارد البلاد، إضافة إلى أنه سيضمن للمؤسسة العسكرية توفير متطلبات استمرارها وتعزيز قدرتها في محاربة الإرهاب وحماية الحدود وبسط سلطة الدولة.


الجمعة ١٥ شــوال ١٤٣٩هـ - الموافق ٢٩ / حـزيران / ٢٠١٨ م


اكثر المواضع مشاهدة

القس لوسيان جميل - حــول الـــوحـــدة الــوطنيـــة
نسر العراق النقشبندي - فديو / حال مدارس العراق في القرن الحادي والعشرين بفضل التحرير الامريكي وديمقراطية المنطقة الخضراء ( مدرسة سدرة المنتهى / محافظة ذي قار - مثالا )
دعوه عامه - لحضور احياء ذكرى استشهاد الشهيد صدام حسين وشهداء الأمة
حسن خليل غريب - ليس المجرم من يبني دولة وإنما المجرم من يهدم أركانها
قيادة قطر العراق - تحية المجد والفخار لرفاقنا المُضربين الصامدين في الاسر
قيادة قطر العراق - البعث اقوى من تخرصات العملاء وآلاعيبهم لنهب اموال شعبنا وصراعاتهم على مواقع السلطة العميلة الايلة للسقوط النهائي
عاجل / - هروب الجيش الصفوي من معسكر الكندي وسيطرة الثوار على المعسكر بالجانب الايسر في الموصل
فديو / - جانب من اشتباكات ثوار العشائر مع مليشيات الجيش الصفوي المجرم وغيرها من المليشيات بالاسلحة الخفيفة والمتوسطة في قضاء ابو غريب غرب مدينة بغداد
التجمع العربي - برلين - توفى في غربته الرفيق المناضل الدكتور اللواء الركن محمد عارف كيالي تغمده الله برحمته الواسعة
رنا صباح مرزا - بأسمي وبأسم عائلتي اعزي عائلة الفريق الركن نوفل اسماعيل وانا لله وانا اليه راجعون
حسن خليل غريب - الثورة العراقية : لا إصلاح مطلبياً من دون تحرر وطني .. ومعركة تحرير بغداد بوابة العبور نحو وحدة العراق وعروبته
الدكتور غالب الفريجات - الامريكان يصوتون لصالح الحزب الجمهوري الدموي
ترجمة عشتار العراقية - هل دمرت امريكا العراق لحماية ايران ؟
الدكتور خضير المرشدي - عندما تشوّه الحقيقة ويزوّرْ التاريخ ... فهل يبقى للأخلاق من معنى ؟؟
جيش رجال الطريقة النقشبندية - قاطع غرب الأنبار - قصف مقر للعدو الأمريكي بصاروخ الحق بتاريخ ٢٧ / ٧ / ٢٠١٢
أحدث الاخبار المنشورة