تجدد الاشتباكات بين القوات الحكومية والميليشيات شرقي بغداد




شبكة ذي قار

تجددت الاشتباكات بين القوات الحكومية وميليشيا حزب الله، اليوم الأربعاء، شرقي بغداد بعد طلب القوات المشتركة من الميليشيا تسليم 5 عجلات تقل مسلحين تسببوا في جرح أحد المنتسبين للشرطة.
 
 وقال مصدر في الشرطة في تصريح صحفي إن “المفاوضات بين الشرطة والكتائب، فشلت، بعد نحو أقل من ساعة من انطلاقها”، مبيناً أن “الشرطة فاوضت كتائب حزب الله لتسليمها 5 عجلات، ومسلحين، كانوا قد تصادموا معها في وقت سابق من اليوم”.
 
 واضاف المصدر انه “تم تسجيل إصابتين في صفوف النجدة، وإصابة واحدة من كتائب حزب الله”.
 
 وأوضح المصدر أنه “تم تطويق منطقة الحادث بالكامل”، مبيناً أنه “سيتم استخدام القوة في حال عدم تسليم المجموعة المسلحة”.
 
 وكانت الشرطة قد بدأت، في وقت سابق اليوم الأربعاء، مفاوضات مع ميليشيا حزب الله، لتسليمها 5 عجلات، ومسلحين كانت تقلهم، بعد أن دخلوا إلى أحد مقرات الفصيل التابع لميليشيا الحشد الشعبي، شرقي بغداد.


الاربعاء ٦ شــوال ١٤٣٩هـ - الموافق ٢٠ / حـزيران / ٢٠١٨ م


اكثر المواضع مشاهدة

نسر العراق النقشبندي - فديو / حال مدارس العراق في القرن الحادي والعشرين بفضل التحرير الامريكي وديمقراطية المنطقة الخضراء ( مدرسة سدرة المنتهى / محافظة ذي قار - مثالا )
دعوه عامه - لحضور احياء ذكرى استشهاد الشهيد صدام حسين وشهداء الأمة
القس لوسيان جميل - حــول الـــوحـــدة الــوطنيـــة
حسن خليل غريب - ليس المجرم من يبني دولة وإنما المجرم من يهدم أركانها
قيادة قطر العراق - تحية المجد والفخار لرفاقنا المُضربين الصامدين في الاسر
قيادة قطر العراق - البعث اقوى من تخرصات العملاء وآلاعيبهم لنهب اموال شعبنا وصراعاتهم على مواقع السلطة العميلة الايلة للسقوط النهائي
عاجل / - هروب الجيش الصفوي من معسكر الكندي وسيطرة الثوار على المعسكر بالجانب الايسر في الموصل
فديو / - جانب من اشتباكات ثوار العشائر مع مليشيات الجيش الصفوي المجرم وغيرها من المليشيات بالاسلحة الخفيفة والمتوسطة في قضاء ابو غريب غرب مدينة بغداد
التجمع العربي - برلين - توفى في غربته الرفيق المناضل الدكتور اللواء الركن محمد عارف كيالي تغمده الله برحمته الواسعة
حسن خليل غريب - الثورة العراقية : لا إصلاح مطلبياً من دون تحرر وطني .. ومعركة تحرير بغداد بوابة العبور نحو وحدة العراق وعروبته
الدكتور غالب الفريجات - الامريكان يصوتون لصالح الحزب الجمهوري الدموي
ترجمة عشتار العراقية - هل دمرت امريكا العراق لحماية ايران ؟
الدكتور خضير المرشدي - عندما تشوّه الحقيقة ويزوّرْ التاريخ ... فهل يبقى للأخلاق من معنى ؟؟
جيش رجال الطريقة النقشبندية - قاطع غرب الأنبار - قصف مقر للعدو الأمريكي بصاروخ الحق بتاريخ ٢٧ / ٧ / ٢٠١٢
عن عائلة المرافق الاقدم للشهيد الحي القائد صدام حسين - وداعـــــــــــــــــــــــــا أيهــــــــــــــا البطـــــــــــــــــــــل
أحدث الاخبار المنشورة