المبدع والمناضل والقائد الشهيد غسان كنفاني

شبكة ذي قار
الرفيق محمد خالد الصبيحي


عمل في مجلة الحواث الناصرية التوجه بعد عام 67، وكانت اسرة التحرير تضم طلال سلمان، غادة السمان والراحلين نشأت التغلبي، رياض شرارة، نيازي جلول، سعيد ابو مراد، ومدير المطبعة النقابي فواز بشارة والد المناضلة سهى بشارة.

وكان في مجلس الاعلام الموحد للثورة الفلسطينية الذي كان يرأسه الشهيد كمال ناصر ويضم الى الشهيد كنفاني كل من الراحلين الشهيد ماجد ابو شرار، فضل شرورو، علي اسحق ، محمد كتمتو( ابو فراس) بالإضافة وعبد الرحمن غنيم أطال الله

جوانب رائعة في شخصية غسان الذي
جسدها في رواياته "أم سعد" و "رجال تحت الشمس" و"رجال وبنادق"، وكنت ومقالاته في "المحرر" والصياد" وطبعا في "الحرية" ثم في "الهدف"، اذ كان الرجل يمتلك حساً انسانياً مرهفاً يعبّر عنه بالقلم كما بالريشة، بدماثة الخلق كما بحسن التعامل، وكان الذكاء يشع من عينيه وكانهما منارتان تقرأ من خلالهما سيرة شعب مشرد معذب مصمم على صون كرامته وانتزاع حريته..

كانت تعليقاته لا تخلو من السخرية اللاذعة، وكان عطاؤه استثنائياً في غير مجال، يحرص على الجمع بن الفكر والممارسة ، بين الكتابة الانيقة والتخطيط البارع لعمليات الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.تراه يكتب ويقرا ويحاور ويخطط في وقت واحد.

، ان حديثه نعمة لمن يتاح له الاستماع اليه، و فلسطينيته تختصر عروبته، وعروبته تتجلى في فلسطينيته.
تلقينا خبر اغتياله بتفجير سيارته امام منزله في الحازمية،

ادركت الثوره الفلسطينيه انها دخلت مرحلة استهداف الاقلام والافكار الى جانب استهداف المقاتلين حاملي السلاح.
ففعلأ في نفس الصيف انفجرت طرود ملغومة بالمفكر الكبير الدكتور انيس صايغ رئيس مركز الابحاث الفلسطيني، وبالكاتب المناضل، تلميذ غسان وخليفته ،في "الهدف" بسام ابو شريف، واخرون في عواصم العالم.

غسان كان رحمه الله رمزاً للكلمة التي تخدم قضية ،
والقضية التي تحتاج الي تكامل بين الفكر والنضال،
و النضال تقوده الرؤية الثورية..
الرحمة للمناضل الشهيد غسان كنفاني في ذكري استشهاده والي كافة شهداء امتناالعربيه



الاربعاء ٢٧ شــوال ١٤٣٩ هـ   ۞۞۞  الموافق  ١١ / تمــوز / ٢٠١٨ م


اكثر المواضع مشاهدة

نسر العراق النقشبندي - فديو / حال مدارس العراق في القرن الحادي والعشرين بفضل التحرير الامريكي وديمقراطية المنطقة الخضراء ( مدرسة سدرة المنتهى / محافظة ذي قار - مثالا )
دعوه عامه - لحضور احياء ذكرى استشهاد الشهيد صدام حسين وشهداء الأمة
القس لوسيان جميل - حــول الـــوحـــدة الــوطنيـــة
حسن خليل غريب - ليس المجرم من يبني دولة وإنما المجرم من يهدم أركانها
قيادة قطر العراق - تحية المجد والفخار لرفاقنا المُضربين الصامدين في الاسر
قيادة قطر العراق - البعث اقوى من تخرصات العملاء وآلاعيبهم لنهب اموال شعبنا وصراعاتهم على مواقع السلطة العميلة الايلة للسقوط النهائي
عاجل / - هروب الجيش الصفوي من معسكر الكندي وسيطرة الثوار على المعسكر بالجانب الايسر في الموصل
فديو / - جانب من اشتباكات ثوار العشائر مع مليشيات الجيش الصفوي المجرم وغيرها من المليشيات بالاسلحة الخفيفة والمتوسطة في قضاء ابو غريب غرب مدينة بغداد
التجمع العربي - برلين - توفى في غربته الرفيق المناضل الدكتور اللواء الركن محمد عارف كيالي تغمده الله برحمته الواسعة
رنا صباح مرزا - بأسمي وبأسم عائلتي اعزي عائلة الفريق الركن نوفل اسماعيل وانا لله وانا اليه راجعون
حسن خليل غريب - الثورة العراقية : لا إصلاح مطلبياً من دون تحرر وطني .. ومعركة تحرير بغداد بوابة العبور نحو وحدة العراق وعروبته
الدكتور غالب الفريجات - الامريكان يصوتون لصالح الحزب الجمهوري الدموي
ترجمة عشتار العراقية - هل دمرت امريكا العراق لحماية ايران ؟
الدكتور خضير المرشدي - عندما تشوّه الحقيقة ويزوّرْ التاريخ ... فهل يبقى للأخلاق من معنى ؟؟
جيش رجال الطريقة النقشبندية - قاطع غرب الأنبار - قصف مقر للعدو الأمريكي بصاروخ الحق بتاريخ ٢٧ / ٧ / ٢٠١٢
أحدث المواضيع المنشورة