بيان في الذكرى الخامسة عشرة للعدوان الغاشم على العراق

شبكة ذي قار
قيادة قطر العراق لحزب البعث العربي الاشتراكي


بيان في الذكرى الخامسة عشرة للعدوان الغاشم على العراق

 يا ابناء شعبنا المجاهد
تمر علينا اليوم الذكرى الخامسة عشر للعدوان الغاشم على العراق الذي شنّه الحلف الاميركي الاطلسي الصهيوني الفارسي في التاسع عشر من اذار من عام 2003 وتوج بغزو العراق في نيسان وتعمد الاحتلال تدمير البنى التحتية وهياكل ومكونات دولة العراق وابرزها حل جيشه الباسل وأجهزته الامنية واصدار قرار اجتثاث البعث سيئ الصيت ذو المقاصد والاهداف الشريرة ،كل ذلك قاموا به لايجاد البيئة المناسبة لتدمير العراق شعبا ووطنا ودولة وكانت النتيجة المرسومة هي تجويع الشعب وافقاره وسرقة امواله وثروته النفطية فأرتفعت معدلات البطالة والفقر وتدنى مستوى خدمات الماء والكهرباء والوقود وحلت الفوضى والتلوث في كل مكان وكانت الفوضى هذه خير بيئة لهيمنة الميليشيات التابعة لايران وللاحتلال الامريكي في ان واحد والتي تولت عمليات تعميم الفوضى والارهاب واغتيال الناس ونشر الكوارث .

وتلبية لنداء الوطن المحتل قام مجاهدو البعث والمقاومة بالتصدي للاحتلال ومقاومته بالسلاح وكانت نتيجة تضحيات الشعب والبعث والمقاومة هي الحاق الهزيمة المنكرة بالمحتلين الاميركان.. وحينذاك وكما شخص ذلك بدقة الرفيق المجاهد عزة ابراهيم الامين العام للحزب القائد الاعلى للجهاد والتحرير قامت امريكا بتقديم العراق لقمة سائغة لايران من اجل اكمال اهداف الاحتلال وابرزها تدمير العراق تمهيدا لتقسيمه والغاء هويته الوطنية .

وكما قاوم البعث ومقاومته والقوى الوطنية العراقية الاحتلال الامريكي واجبروه على سحب قواته فان الشعب وقواه الوطنية ومقاومته قاوموا الاحتلال الايراني وتركات المحتلين الاميركان والتمدد الايراني الفارسي الصفوي التوسعي الذي اجتاح العراق وسوريا ولبنان واليمن ويهدد اقطار الخليج العربي بل يهدد الامة العربية كلها وأمنها القومي ومازال ابناء شعبنا يقاومون الاحتلال الايراني ببسالة واصرار لا يلين .

يا أبناء امتنا العربية المجيدة وأحرار العالم أجمع
بعد كل ما حل بالشعب العراقي فأن امريكا وايران وعملائهما يتصارعون على المصالح ومناطق النفوذ والسرقات مع اقتراب موعد الانتخابات مصرين على المحافظة على امتيازاتهم ومصالحهم غير المشروعة ولكي يظل ابناء شعبنا يرسفون في معاناتهم لشظف العيش وسوء الخدمات والحرمان من ابسط الحقوق وبنفس الوقت يعززون الاحتلال الايراني للعراق .لكن شعبنا الذي قاوم الاحتلال والمحتلين من كل صنف ولون يتصدى اليوم ببسالة للحكومة العميلة ويتلاحم مع مجاهدي البعث والمقاومة لاسقاط هذه الحكومة مستلهمين دروس العدوان الغاشم لكي يتراصوا في جبهة نضالية متماسكة لتحرير العراق من الغزو الايراني وأقامة حكم الشعب الديمقراطي التعددي الحر المستقل ومواصلة مسيرة النهوض الوطني والقومي والانساني لأعلاء الصرح الحضاري للانسانية جمعاء.

المجد لشهداء البعث والمقاومة والعراق والامة الابرار.
ولرسالة امتنا المجد والخلود.

قيادة قطر العراق
في العشرين من اذار ٢٠١٨



الاثنين ٢ رجــب ١٤٣٩ هـ   ۞۞۞  الموافق  ١٩ / أذار / ٢٠١٨ م


اكثر المواضع مشاهدة

نسر العراق النقشبندي - فديو / حال مدارس العراق في القرن الحادي والعشرين بفضل التحرير الامريكي وديمقراطية المنطقة الخضراء ( مدرسة سدرة المنتهى / محافظة ذي قار - مثالا )
دعوه عامه - لحضور احياء ذكرى استشهاد الشهيد صدام حسين وشهداء الأمة
القس لوسيان جميل - حــول الـــوحـــدة الــوطنيـــة
حسن خليل غريب - ليس المجرم من يبني دولة وإنما المجرم من يهدم أركانها
قيادة قطر العراق - تحية المجد والفخار لرفاقنا المُضربين الصامدين في الاسر
قيادة قطر العراق - البعث اقوى من تخرصات العملاء وآلاعيبهم لنهب اموال شعبنا وصراعاتهم على مواقع السلطة العميلة الايلة للسقوط النهائي
عاجل / - هروب الجيش الصفوي من معسكر الكندي وسيطرة الثوار على المعسكر بالجانب الايسر في الموصل
فديو / - جانب من اشتباكات ثوار العشائر مع مليشيات الجيش الصفوي المجرم وغيرها من المليشيات بالاسلحة الخفيفة والمتوسطة في قضاء ابو غريب غرب مدينة بغداد
التجمع العربي - برلين - توفى في غربته الرفيق المناضل الدكتور اللواء الركن محمد عارف كيالي تغمده الله برحمته الواسعة
حسن خليل غريب - الثورة العراقية : لا إصلاح مطلبياً من دون تحرر وطني .. ومعركة تحرير بغداد بوابة العبور نحو وحدة العراق وعروبته
الدكتور غالب الفريجات - الامريكان يصوتون لصالح الحزب الجمهوري الدموي
ترجمة عشتار العراقية - هل دمرت امريكا العراق لحماية ايران ؟
الدكتور خضير المرشدي - عندما تشوّه الحقيقة ويزوّرْ التاريخ ... فهل يبقى للأخلاق من معنى ؟؟
جيش رجال الطريقة النقشبندية - قاطع غرب الأنبار - قصف مقر للعدو الأمريكي بصاروخ الحق بتاريخ ٢٧ / ٧ / ٢٠١٢
عن عائلة المرافق الاقدم للشهيد الحي القائد صدام حسين - وداعـــــــــــــــــــــــــا أيهــــــــــــــا البطـــــــــــــــــــــل
أحدث المواضيع المنشورة