التمســـــك بـــالمبـــــادئ والثـــــوابــــت

شبكة ذي قار
أحمد مناضل التميمي / الديوانية


( قيمتنا الحقيقية تنبع من التمسك بالثوابت والمبادئ والقيم )

رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم يقول « يأتي على الناس زمان القابض على دينه كالقابض على الجمر » في معنى الحديث بأنه سيأتي زمان الماسك فيه على دينه كما الماسك على الجمر، وما أشبه زماننا هذا بهذا الوصف الذي ذكره صلى الله عليه وسلم اليوم نجد أن الذين يتمسكون ويتشبثون بالدفاع عن المبادئ والثوابت كما الماسك على الجمر , والتمسك بالمبادئ لا يمكن أن يُمتحن إلا في وقت الشدة ...

رسولنا الكريم كم عانى؟ كم اتهم بالجنون؟ تم استهدافه لقتله، وتمت الإساءة له، ورمي بالحجارة حتى أدميت قدماه، فهل استكان؟ هل تراجع؟ هل تخلى عن مبادئه وقيمه والأهم دينه؟
( قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ ) قرأها بلال بن رباح ، فعاش عليها و مات عليها ، و قد بقي صوته يحمل الصمود و الإصرار و الصبر ..

فصفحات التاريخ الحديث تحدثك عن الالاف من البعثيين ، دفعوا ثمن قولهم كلمة «لا» بالقتل، او السجن والتعذيب، او النفي، ورغم ذلك لم يبدّلوا تبديلاً، باستثناء قلّة قليلة، كتب عنها التاريخ او سوف يكتب، انها ضعفت امام التجربة وسقطت فيها، واصبحت جزءاً من اهل المتنكّرين للمبادئ والثوابت والمستسلمين لمغانم الصفقات ومحاسن التسويات.

البعثيون الثابتون على المبدأ، بصرف النظر عن العواقب، هم في الحقيقة من معدن لا يشبه معدن معظم الناس ، يتساوون مع الرعيل الأول من حملة الرسالة في الصلابة وتمسّكهم بما آمنوا به، ومثل السلف الأول قتلوا وعذّبوا، واضطهدوا، ورجموا، والامثلة على ذلك كثيرة ومتنوّعة , وحق علينا أن نسميهم ( العظماء ) ، لما مثلوه من حالة نوعية في النضال وصدق في النزال والصلابة والثبات على الموقف، والتمسك بالمبادئ والثوابت التي لا تقبل الشك ولا التعديل ولا التحديث والتي هي من صلب الاسس التي نص عليها دستور حزب البعث العربي الاشتراكي وهو أهم وثيقة أصدرها البعث, وهذا الدستور هو الخط الحمر التي يضعه البعثي والتي يحرم على نفسه وعلى غيره ان يتعداها او ينتهكها او يعدل فيها , دستور الحزب الذي كان الاساس الغني والأرضية الخصبة، التي استندت إليها المؤتمرات القطرية والقومية، في غالبية مقرراتها النظرية والتطبيقية خلال 70 سنة، من عمر الحزب المناضل على الساحات العربية، وخاصة قضية الحزب المركزية ، أذا كل ما جاء في دستور وفكر الحزب ثوابت لا يمكن تغيرها أو حتى الحديث أو المناقشة , الثوابت هي الثوابت سواء كانت في أيام الفتن أو غيرها، والكلام عن تعداد الثوابت طويل، إلا أن الضابط في ذلك هو: أن ما ورد فيه نص دستور الحزب فهو ثابت لا يجوز الخلاف فيه ولا المداهنة والتنازل، وما لم يرد في دستور الحزب فهو المتغير الذي يقبل الخلاف ..

يقول الحق ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ) فاصبروا وصابروا ورابطوا، واقبضوا على جمر المبادئ واعلموا إنما النصر صبر ساعة وصدق رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ حيث قال : " وإن النصر مع الصبر " .

فيا أيها البعثيون الصامدون الصابرون المحتسبون في ارض العراق والأمة .. ما الشدائد إلا مقدمات النصر ، وما البلاء إلا تمهيد التمكين ، ومن أحسن من الله قيلاً ، وهو القائل : ( وَجَعَلْنَا مِنْهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا لَمَّا صَبَرُوا وَكَانُوا بِآيَاتِنَا يُوقِنُونَ ).

يقول محمود درويش ( ولا نتوب عن أحلامنا مهما تكرر انكسارها ) .. لتبقى مبادئنا راسخة لا تتزعزع ، وما دمنا متسلحين بها ولا نتوب عنها فإننا حتماً سننتصر عاجلاً أم آجلاً.



الاثنين ١ ربيع الاول ١٤٣٩ هـ   ۞۞۞  الموافق  ٢٠ / تشرين الثاني / ٢٠١٧ م


اكثر المواضع مشاهدة

تلفزيون العراق - فيديو / الشعــــب يـــريـــد اسقــــــاط النـــــــــظام
قيادة قطر العراق لحزب البعث العربي الاشتراكي - تحية لثورة ١٧ تموز العظيمة ولقادتها في ذكراها الخمسين
القيادة القومية لحزب البعث العربي الاشتراكي - تحية إلى ثورة تموز في يوبيلها الذهبي .. تحية إلى انتفاضة شعب العراق الشاملة .. تحية إلى مقاومته الوطنية بكل أطيافها .. لا حل وطنياً للعراق إلا بتحريره وإسقاط العملية السياسية
صلاح المختار - مونديال الدم العربي في البصرة
سلام الشماع - استعملوا ثقافة النبذ والازدراء مع هؤلاء
مكتب الثقافة والاعلام القومي - لماذا حزب البعث ؟ حزب البعث ضرورة فكرية ونضالية وحاجة وطنية وقومية وحدوية ( وجهة نظر في تحليل الأسباب والمراحل ) ( الحلقة السابعة )
د. حذيفة المشهداني - اخطر ما جرى في العراق بعد ٢٠٠٣ ..!! ملخص لما قدمته امام قسم السياسة الخارجية الأوربية في مركز الشرق الأوسط في العاصمة الأيطالية ( روما )
المؤتمر الشعبي العربي - بيان سياسي وجماهيري صادر عن المؤتمر الشعبي العربي حول الثوره الجماهيريه في العراق
راصد طويرجاوي - معلومات معروضه امام الشعب // طائفية المالكي المقيته ودولته ( القانونيه ) !!! والمخابرات الايرانيه وراء اقصاء عدد كبير من ضباط المخابرات الذين عملوا في الجهاز في عهد محمد عبد الله الشهواني وسلب حقوقهم
صلاح المختار - مـــا الـــذي يجـــري ومـــا هـــو المطلـــوب ؟
يوسف الساعدي - مي أكرم ومخابرات الغرباوي ونانسي عجرم !!
بيان صادر من القيادة القومية لحزب البعث العربي الاشتراكي - يفنـــد جملـــة مــــن الافتــــــراءات والأكــــاذيـــــب
تصريح الرفيق ابو علي الامين - الناطق الرسمي بأسم قيادة قطر العراق لحزب البعث العربي الاشتراكي
صلاح المختار - نداء عاجل : الاسير عبد الغني عبد الغفور يواجه خطر الموت
عاجل .. عاجل .. عاجل - التسجيل الكامل لخطاب القائد المجاهد المهيب الركن عزة ابراهيم الدوري بمناسبة الذكرى التاسعة والستون لتأسيس حزب البعث العربي الاشتراكي
أحدث المواضيع المنشورة