نمودج  للحقد الكويتي ... اغنية صادق يا صدام التي عاقبت الكويت المطربة رباب من أجلها

شبكة ذي قار
ماهر التويتي


لم تسامح الكويت المطربة رباب لأنها غنت عام 1988 أغنية تمدح فيها الرئيس العراقي الراحل صدام حسين 'صادق يا صدام'، بالرغم من ان اغلب الفنانين الكويتيين وشعرائها تغنوا بصدام، وعلى رأسهم الشاعرة سعاد الصباح من العائلة الحاكمة التي تغنت بالرئيس العراقي الراحل بقصيدة شهدت رواجا كبيرا آنذاك، فتوفيت رباب يوم الجمعة الماضي في دولة الامارات وتحديدا في امارة الشارقة، بعد اصابتها بنزيف حاد بالمخ استمر ثلاثة ايام.

 

وسبق للفنانة رباب أن تعرضت لجلطة أدخلت على اثرها غرفة العناية المشددة قبل شهر وشفيت بعد ذلك، لتظهر على قناة 'أبو ظبي' قبل أسبوعين وتتحدث عن معاناتها في تلك المرحلة إلا أنها عادت مرة أخرى للمستشفى في منتصف الأسبوع.

 

الفنانة رباب من مواليد 1955 ولدت في مدينة البصرة وبعدها غادرت مع عائلتها إلى الكويت وهي بعمر 6 أشهر، ونشأت وترعرعت فيها.

ورغم بكاء الفنانين الكويتيين على رباب الا ان التاريخ لا ينسى ان الكويت طردتها وهي التي أثرت الفن الكويتي بالكثير من الأغاني التي يرددها جمهورها.

وقالت رباب في مقابلة صحافية، ان الكويت قبل الغزو بحوالي أربع أو خمس سنوات سحبت منها رخصة المرور، واصبحت في مأزق، فأهداها العراق جوازا عراقيا وانفرجت همومها قليلا وبدأت تذهب هنا وهناك لتبحث عن رزقها من خلال صوتها، حسب تعبيرها.

 

وصرحت رباب انها اصيبت بالمرض وقررت احدى الشخصيات المرموقة من السعودية إرسالها إلى أمريكا للعلاج وبعد ان عادت الى الأراضي العربية فوجئت بغزو الكويت، وكانت مريضة وفي حاجة الى من يمد لها يد العون، إلى ان وجدتها شيخة من آل نهيان من دولة الإمارات العربية وقالت لها الشيخة: 'بسيطة إذا ما دخلوك في الكويت والبحرين انا أدخلك في الإمارات'.

 

واضافت رباب انها كانت قلقة خائفة ومرعوبة وانها كانت تسافر لمدة ثلاثين ساعة في تلك الايام تجوب بلدان العالم في البحث عن ملجأ إلى ان وصلت مطار البحرين وبعد ذلك فوجئت بأن البحرين ترفض ادخالها فقالت يا ربي: 'رباب صارت رئيس دولة محاربا'.

 

وقالت ان الشيخة اتصلت بمطار ابو ظبي واخبرتهم بما حدث فوافقوا على الفور على إدخالها الإمارات وأقامت لدى الشيخة سبعة اشهر.

وكان آخر ظهور للفنانة رباب في برنامج 'هلاوغلا'على قناة 'ابوظبي' في أيار (مايو) الماضي، وأشارت في اللقاء الى أن جميع اصدقائها الفنانين لم يسألوا عنها، ولم يتصلوا بها، وغمزت في حديثها الى المطربة الخليجية احلام والفنان عبدالله الرويشد وكأنها تلومهما.

 

ولامت راشد الماجد الذي اتصل بها ليطلب ان يغني اغنية من اغانيها لكنها قالت انه للاسف عندما يذكر او يغني الاغنية يذكر الكاتب والملحن ولا يذكر من غناها اولاً.

وبرحيلها فقدت الساحة الفنية العربية والخليجية اسما فنيا كبيرا، ولها جملة من الاغنيات المعروفة كـ 'حاسب الوقت' و'قراري' و'احتمال انسى حبك' و'انت بديت' و'اجرح' و'قبل احبك' و'ارجوك' ، وتغنت لابرز شعراء الخليج كـ 'عبد الله الفيصل وفايق عبد الجليل وسعود بن عبد الله وسارة ويوسف ناصر وعبد اللطيف البناي'.

 

المصدر  : لندن ـ 'القدس العربي' ـ من احمد المصري: 6/7/2010

 

**********************************************

 

هذه الاغنية التي عاقبت  الكويت رباب عليها و تركتها تموت بعيدها عن بلدها

 

 

**************

 

 

التعليق :

ما هذا الحقد الاسود  الذي لم نره على الصهاينة او سواهم من اعداء الأمة ، لكننا رأيناه ممن يحكمون الكويت تجاه كل ما هو عراقي او يتم صلة للعراق ، ولم يسلم منه بعض الكويتيين كرباب التي غنت للعراق وقائده ايام ما كان العراق يصد الهجمات الشوفينية  الصفوية عن الوطن العربي ، هذا الحقد الذي ادى لأن تكون بلد عربي قاعدة لمنطلق مغول العصر لتدمير  موطن الحضارات وجمجمة العرب ومفخرتهم " العراق "  ، حاشا لله أن يكون هذا الحقد نابع من عربي حقيقي  فالعرب فرسان لا يعمي الحقد قلوبهم  ، وفي كل نزاعات العرب حتى في ما بينهم كانوا يحترمون المرأة ويبعدونها عن صراعاتهم  ، فلو فرضا اتخذت رباب موقف آذاهم  فالاولى  أن يتحلوا بأخلاق الفرسان ويعفوا عنها كونها بنت بلدهم ورحمهم و هي اضعف من ان تتكبد عناء التغرب عن بلدها ، لكن اخلاق الفرسان بعيدة عنهم لإنهم ليسوا الا مجرد خصيان  جُردوا من معاني الشرف والرجولة ، والذين لا هم لهم سوء جمع المال وتبديد ثروة الأمة في الترف والعهر   ودفع الجزية عن يدٍ وهم صاغرون للأجنبي ولي نعمتهم وحامي دويلتهم .

 

رحمك الله يا رباب  ، فقد تغنيتِ صادق يا صدام في ما مضى ، ونحن نرددها اليوم وبعلو الصوت ..

 

صادق يا صدام .. فقد كنت ولا زلت وستظل أصدق حكام العرب  و المسلمين منذ مئات السنين ، لقد صدق قولك فعلك وكنت وفيا لهذه الأمة ودينها ومقداستها وحقوقها .

 

صادق يا صدام . .. فقد كشف بياض قلبك  عورات العملاء والانجاس ، وتبين للجميع من العميل من الوطني المخلص ،   وتبين للجميع من كنت في السابق تحذر منهم ومن عمالتهم  وطعنهم بالخلف في ظهر الأمة ، وإيثار مصالحهم التافهه على المصالح العليا لأمة العرب أمة سيد الخلق محمد  صلى الله عليه وسلم .

 

صادق  يا صدام .. يا اللي عينك ما تنام ، ولن تنام لإن نظرات صدام ستظل تطاردهم و تلعنهم وتلعن كل عميل خاسئ  باع نفسه ووطنه ودينه للشيطان  بثمن بخس ، ولتفقأ ولتخسئ عيون  نامت في فراش الخيانة مع الأجنبي الدخيل .

الخزي والعار ولعنة الله وملائكته ورسله والمؤمنين لحكام الكويت أذيال الصهيونية والإمبريالية .

المجد وعليين ورضوان الله  لأبو الشهداء رمز البطولة والرجولة والفداء  المنصور بالله صدام المجيد .

 

والله أكبر .. وليخسأ الخاسئون .

 

 



الثلاثاء٢٤ رجــــب ١٤٣١ هـ   ۞۞۞  الموافق ٠٦ / تموز / ٢٠١٠م


اكثر المواضع مشاهدة

عمود قصير - القضاء الديمقراطي العراقي ! يصدر حكماً عام ( ٢٠١٨ ) بإعدام رجل توفي سنة ( ٧٤٣م ) بالشنق حتى الموت !
صلاح المختار - هل تحب المصارعة الحرة الامريكية ؟
البيــــــــــان الختـــــــامي - لاجتماع الأمانة العامة لاتحاد الشباب العربي - الجزائر ( ١-٢ نوفمبر / تشرين الثاني ٢٠١٨ )
ا.د. عبد الكاظم العبودي - زيارات فارسية بضيوف صفويين ثقال
الجبهة الوطنية العراقية - بيان صادر عن الامانة العامة للجبهة الوطنية العراقية
عبد الحسين البديري - الى اخوة يوسف : ماذا لو كان موقفكم واعلامكم مع اخيكم ( يوسف ) قبل وبعد اسره وذبحه كوقوفكم اليوم واعلامكم مع جمال خاشقجي ؟!!
الدكتور أبو الحكم - فشلت المؤامرة .. ولكن خيوطها ما تزال متشابكة !!
الرفيق الدكتور أبو الحكم - بين التصفية وتقليم الأظافر .. اختاروا ياعرب !!
التحالف الوطني العراقي - بيان ادانة للنظام الفارسي لاعدام كوكبة من مناضلي الاحواز
تعليق الاستاذ صلاح المختار - على مقال عبد الباري عطوان : محكمة الكراهية وإعدام عزيز
أ. د كاظم عبد الحسين عباس - أمريكا وإيران ومرجعيات النجف: لقاء استراتيجي عميق ومتجذر
يوسف الساعدي - مي أكرم ومخابرات الغرباوي ونانسي عجرم !!
اللجنة الإعلامية العربية - نـــــــــــداء عــــــــربـــــــــــي
صباح ديبس - هاهم المجرمون محتلون وعملاء مصرون على اكمال مخطط احراق العراق وبغداد
تصـريح صحـفي صادر عن التحالف الوطني العراقي - تكليف المناضل لبيد الصميدعي بمهمة المنسق العام للتحالف الوطني العراقي
أحدث المواضيع المنشورة