بسم الله الرحمن الرحيم

حزب البعث العربي الاشتراكي الاردني                          امة عربية واحدة     ذات رسالة خالدة
     القيــــادة العليــــا                                         وحدة حرية اشتراكية
 


                                       بيان نعي

خسرت أمتنا رمزا كبيرا من رموزها التي نذرت نفسها للدفاع عن وحدة الامة وقضاياها على مدى أكثر من خمسة عقود من حياته الحافلة بالنضال والعطاء .

واننا في حزب البعث العربي الاشتراكي في الاردن , وقد تعرفنا جيدا الى الراحل الكبير سعد قاسم حمودي من خلال مواقفه وافكاره ورؤيته الواعية , لنشعر اننا خسرنا , وخسرت معنا الحركة القومية العربية , احد الرجال الكبار الذين حافظوا على المبادئ ودافعوا عن الامة وقضاياها .

وفي الوقت الذي ننعى فيه الراحل الكبير , فاننا نذكر بمواقفه المشهودة حين كان امينا عاما لمؤتمر القوى الشعبية العربية , أو حين كان عضوا في قيادة قطر العراق لحزب البعث العربي الاشتراكي , أو وزيرا للثقافة والاعلام , أو مسؤولا للجنة العلاقات العربية والدولية في المجلس الوطني العراقي , أو في غيرها من مواقع النضال التي شغلها الراحل الكبير في مسيرته الجهادية .

واننا اذ نعبر عن احساسنا بالخسارة , لنؤكد ان روح الرفيق الراحل صعدت الى بارئها في يوم عيد البعث في السابع من نيسان , زهي مطمئنة الى فعل رفاقه المجاهدين في ارض العراق الذين يقودون حرب التحرير ضد الاحتلال الغاشم .

واذا كان جسد الرفيق الراحل قد ووري الثرى في دمشق , فان وعد رفاقه ان يعود الى بغداد المحررة التي احبها الراحل الكبير وافنى حياته من أجل عزتها وقوتها .

رحم الله الرفيق الراحل سعد قاسم حمودي وأسكنه فسيح جناته
ولاسرته ورفاقه وأصدقائه الصبر والسلوان
انا لله وانا اليه راجعون
 

 

 القيادة العليا
 حزب البعث العربي الاشتراكي الاردني   عمان – الثامن من نيسان -2007

 


  

شبكة المنصور

08 / 04 / 2007