مسؤول إيراني يعترف بدعم طهران الصاروخي للحوثيين




شبكة ذي قار

كثيرة هي التصريحات التي يلمح فيها  المسؤولون الإيرانيون على دعم بلادهم العسكري للانقلابيين في  اليمن، لكن ما كشفه مهدي طائب، رجل الدين الإيراني ورئيس مقر "عمّاريون" الاستراتيجي للحروب الناعمة، فهو الأكثر صراحة بدعم  طهران للحوثيين في اليمن حتى الآن.
 
 وتداول نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يؤكد فيه مهدي طائب المقرب للمرشد علي  خامنئي أن الاتفاق النووي بين طهران والدول الست الكبرى، أحال ثلاث مرات دون وصول  صواريخ أرض-أرض الإيرانية للحوثيين حسب تعبيره.
 
 وانتقد طائب رئيس بلاده حسن روحاني حيث اتهمه بعرقلة وصول الصواريخ  للحوثيين لضرب طائرات  التحالف العربي، أثناء المفاوضات مع الولايات المتحدة حول ملف  إيران النووي وقال: "حاولنا ثلاث مرات وكنا قريبين للوصول لكن فجأة قالوا ارجعوا لأن الأميركيين يقولون لو ذهبتم لن نستمر في المفاوضات".
 
 ثم قال منتقدا روحاني: "اتفاق  روحاني (الاتفاق النووي) أغلق طريق المساعدات العسكرية للحوثيين في اليمن"، حسب ما قاله المسؤول الإيراني أمام حشد من مؤيديه في طهران ونشره موقع خط 57 على صفحته في "تيلغرام".
 
 وقال طائب إن المرشد علي خامنئي هو من أمر بإرسال القوات البحرية التابعة للجيش الإيراني إلى  باب المندب مؤكدا على أن "خامنئي كان يعلم بالأزمة اليمنية قبل حدوثها"، وهو تصريح يؤكد عمق العلاقة الاستخباراتية بين الحوثيين والأمن والمرشد الإيراني.
 
 وكانت الوكالة الإيرانية الرسمية "إيرنا"، قد اعترفت في أغسطس 2016، أن الصاروخ الذي أطلقته الميليشيات الحوثية ضد الأراضي السعودية يوم الأحد 14 أغسطس كان "زلزال 3"، وهو صناعة إيرانية.
 
 ولطائب تصريحات مثيرة للجدل حيث وصف عام 2015 سوريا بأنها المحافظة رقم 35 في ظل حكم بشار الأسد المدعوم إيرانيا بالسلاح والمال والعسكر.
 
 كما ويعتبر مهدي طائب من أشد المؤيدين للميليشيات الموالية لبلاده في الخارج لاسيما في سوريا واليمن، حيث يعتبرها امتدادا للثورة الإيرانية.


الاحد ١٩ رجــب ١٤٣٨هـ - الموافق ١٦ / نيســان / ٢٠١٧ م


اكثر المواضع مشاهدة

التيار القومي العربي الديمقراطي في الأردن - ألحريه للأسرى في سجون المحتل وعصابته الحاكمه في العراق .. الحريه للأسرى في معتقلأت الكيان الصهيوني
عنه / غفران نجيب - اضرب اليأس وحمدا لله كبّر
عنه / غفران نجيب - عراقيون ، صنّاع حضارة ومجد معتبر
- بيان صادر من المقاومة الوطنية العراقية المسلحة
عبد الجبوري - الأفكــــارُ تُعـــــرضُ ولا تُفـــــــرضْ
إنتفاضة أحرار العراق - بيان رقم ( ٤٤ ) بمناسبة الذكرى السنوية الرابعة لمجزرة الحويجة في ساحة الغيرة والشرف
نسر العراق - قصيدة جرح الحويجة للشاعرة المجاهدة سميراء العبيدي والشاعر أبو صدام الشمري ٢٣ / ٤ / ٢٠١٧
قيادة قطر العراق - بيان في الذكرى التاسعة والعشرين لمعركة تحرير الفاو الخالدة
نبيل ابراهيم - المنظمات الصهيونيــــــة السريـــــــــة التي تحكـــــــم العالــــــــم
قيادة قطر العراق لحزب البعث العربي الاشتراكي - تنعــى المــرحــوم شقيــق الــرفيــق القــائــد عــزة ابــراهيــم
قناة الفارس العربي الفضائية - استمع لشروط الشاعر حامد الدليمي للقبول بالفيدرالية
الشاعر العراقي بجير سيف الحق - قصيدة ( ثـار الحويجة ابد ما ينسي هيهات )
مقطع فديو - الى من حظروا مؤتمر ( الأسرى الفلسطينيين والعرب في سجون الاحتلال الصهيوني المنعقد في بغداد ) والى منظمات حقوق الانسان ليشاهدوا ماذا يحدث في سجون حكومة المزبلة الخضراء
الأمين العام للمجلس السياسي العام لثوار العراق - نتقدم إلى الرفيق المجاهد المهيب الركن عزة إبراهيم بأسمى مشاعر التعازي الأخوية والرفاقية بوفاة المرحوم الحاج محمد إبراهيم
مداخلة الرفيق المناضل صلاح المختار - في مؤتمر منظمة المغتربين العراقيين الحادي عشر في اوفيدو اسبانيا
أحدث الاخبار المنشورة