خطـــوة أخــــرى علـــى طــريــق بغــــداد

شبكة ذي قار
نزار السامرائي


تتميز مدن إيران بشتاء قارس تتساقط فيه ثلوج كثيفة، وإن لم تسقط الثلوج فإن الجليد الناعم يغطي كل أرض رطبة بحيث أن الحركة تكون فيها مستحيلة أو على الأقل في غاية الصعوبة، وخاصة لرجال هدت أجسادهم سنوات التجويع والإهمال والتعذيب، ولولا رحمة الله وخزين العراق الذي حملوه معهم، وإرادة صلبة لا تلين أمام التحديات، لما خرج حيا أحد منهم من قبور الأحياء العميقة.

ولكن دفعة الأمل التي تدفقت من بوابات العراق لتحمل نسيمات دافئة، أنست الأسرى برد طهران وملابسهم الخفيفة التي لا تصلح إلا لجو خليجي دافئ، ولا التغذية التي تقدم للأسرى والتي يسعى السجانون ألا تشبعهم ولا تغني عنهم من جوع، وأيضا لا تؤدي لموت فوري يمكن أن يقود إيران إلى ملف إضافي بخرق اتفاقية جنيف الثالثة، مع أن سجلها المثبت لدى اللجنة الدولية للصليب الأحمر يكفي لإدانتها أشد الإدانات لأنها ارتكبت من الجرائم ما لم تعرفه حروب ما بعد الحرب العالمية الثانية، نعم نسوا كل ذلك ودبت في أوصالهم حرارة الشوق لعناق نخل العراق وتقبيل ترابه، وانتعشت فيهم آمال العودة السريعة، قبل أن تفلت من أيديهم كل عصافير الوطن مرة أخرى، لأنهم يعيشون في بلد كان على الدوام ينقض المواثيق والوعود.

قبل ستة عشر عاما عادت الروح إلى أجساد عصرها التعذيب والتجويع والشوق للعراق، ولكن الفرحة بقدر ما شملت الجميع لأن بعض الأسرى سيعودون إلى مهد الصبا ومرتع الطفولة، لكن هذا الفرح شابته مسحة قلق مشروع، وتساؤل يطرحه كل أسير بينه وبين نفسه وقلة هم الذين يجاهرون فيه، هل أنا من ضمن العائدين؟ أم علي أن أقطع لنفسي بطاقة لفترة ألم يعتصرني وأسرتي؟

أنا في هذا الجزء من الحياة لست على استعداد للتخلي عن مقعد عودتي للعراق، لأن الأمر ليس فيه نكران ذات أبدا، بل هذه أنانية محبوبة وليس من حق أحد ذمها إلا من عاش في ظرف مثل ظرف أسر مرير في إيران.



الخميس ٢٤ ربيع الثاني ١٤٣٩ هـ   ۞۞۞  الموافق  ١١ / كانون الثاني / ٢٠١٨ م


اكثر المواضع مشاهدة

قيادة قطر العراق لحزب البعث العربي الاشتراكي - لتكن ذكرى ام المعارك منارنا الهادي لتحقيق النصر الحاسم
أنور بن الطيب - مــاذا استفــدنـــا مــن الإنتفــاضـــة الإيـــرانيـــــة ؟
باباه ولد التراد - تجليات المخاوف الصهيونية في ظل حكم صدام حسين
د . حارث الحارثي - الحــرامــي عنــدمــا يتــوب يغييـر اختصــاصــــه !!!
برلين تحتضن - حفلاً تأبينيّاً مُهيباً للشهيد الخالد صدام حسين
سعد الرشيد - كتــــــابٌ مقـــــــــروء !!
المجلس السياسي العام لثوار العراق - يدين مجزرة ساحة الطيران ويحمل الحكومة ومليشياتها مسؤولية إرتكابها
الرفيق الدكتور أبو الحكم - الانتخابات في العراق .. مجرد تدوير للوجوه الفاسدة لا أكثر .!!
ماهر التويتي - رمز شيطاني في علم إيران
د. كرار الساعدي - من المتسبب بأحتلال العراق وتدميره / الجزء الثاني
التيار القومي العربي الديمقراطي في ألأردن - تعزيه الى ألأخوة الأعزاء قيادة وكوادر حزب مصر العربي ألاشتراكي
جومرد حقي إسماعيل - بين يدي .. البيان الختامي للمؤتمر الشعبي العربي
د . حارث الحارثي - حاولت أن أبتعد عن السياسة !! ولكن لن أستطيع بعد قراءتي لقصة الزمن الجميل !!
تنعى قيادة قطر العراق لحزب البعث العربي الاشتراكي - الاستاذ تايه عبدالكريم عضو قيادة قطر العراق ووزير النفط سابقا في العهد الوطني
المحامي ودود فوزي شمس الدين - جريمة تزوير المحررات الرسمية واثأر الإعفاء منها
أحدث المواضيع المنشورة