بيان بمناسبة الذكرى الرابعة عشر للعدوان الامبريالي الغربي المستمر على العراق لغاية حرق وتدمير الموصل حالياً

شبكة ذي قار
انصار المقاومة


يمر على العراق الجريح المذبوح بيد الاحتلالين الاميريكي-الصهيوني والصفوي ، الذكرى الرابعة عشر لاحتلاله وتدميره وحرق تاريخه وقتل الملايين من شعبه وتشريد اكثر من ثماني ملايين من العراقيين واسر اكثر من نصف مليون ...إغتصِبت الكهول والاطفال قبل النساء وإغتيل عشرات الالوف بل مئات الالوف من المناضلين البعثيين والعراقيين الاشاوس ... ومازال العدوان مستمراً لهذه اللحظة ، حيث يقوم الاحتلاليين الامريكي والصفوي ، بتدمير وحرق الموصل الحدباء حتى لا يبقي شيئا على الارض يذكّر بتاريخ العراق القديم والحديث.

ان 19-20 من آذار عام 2003 سيبقى يوم عار بجبين الانسانية على مر العصور ، لانه كان عدوانا صارخا على الامن والسلام العالميين ... قامت به الامبريالية الغربية وبمعاونة ايران الصفوية والرجعية العربية المرتبطين بالصهيونية والرأسمال الغربي الاستعماري .

لقد اعترف رؤساء امريكا ، بخطأ عدوانهم الاستراتيجي على العراق ، مرات عديدة .... الذي لم يكن له مثيل من قبل لتاريخ امريكا الاجرامي المليء بالهلوكوست الدائم ، ضد شعوب الارض ، ابتداءاً من مجزرة الهنود الحمر ، شعب امريكا الاصليي ، الى استعمال القنابل النووية ضد اليابان والتهديد بها عدة مرات ضد شعوب الارض المسالمة ، من اجل نهب ثرواتها واستغلال شعوبها .

ولا ننسى حرب فيتنام والابادة الجماعية لشعب فيتنام ولكن لم تصل درجة الاجرام ، ما حصل بالعراق من هولوكوست ، قتل اكثر من اربعة ملايين وتشريد اكثر من هذا العدد بضعف وتدمير البلاد باكملها والان تدور المجزرة بالموصل الحدباء والعالم باكمله يتفرج بدون حياء ، عالم النفاق والرياء ، عالم الزيف والدجل .

انصار المقاومة اذ يدينون هذا الصمت الرهيب للعالم والامم المتحدة والمنظمات الانسانية ، اذ تدمر جامعات الموصل وتحرق مكتباتها الثمينة ، ويذبح شعبها ويُشرد والعالم يتفرج على الاحتلالين والمليشيات الطائفية ، تذبح وتحرق وتسرق الموصل واهلها ، يا لعار البشرية من هذا اليوم الاسود... انه وصمة عار بجبين الانسانية جمعاء .؟!

واذ يوجهون النداء الى اهلنا بالعراق العظيم ، للنهوض ضد حكومة الافساد والجلاد والاحتلال ببغداد، واسقاط العملية السياسية الاحتلالية ، التي تقوم بقهر شعب العراق ونهبه وقتله وتشريده بمساعدة المحتلين الامريكان والفرس.

النصر النصر لشعب العراق المجاهد البطل .
المجد والخلود لشهداء العراق والامة.
العار والموت للاحتلالين الامريكي - الصهيوني والصفوي واذنابهم .

انصار المقاومة
بتاريخ  ١٩ / أذار / ٢٠١٧



الاثنين ٢٢ جمادي الثانية ١٤٣٨ هـ   ۞۞۞  الموافق  ٢٠ / أذار / ٢٠١٧ م


اكثر المواضع مشاهدة

الدكتور بشار سبعاوي - فديو / تظاهرة طلابية ضد وزارة التربية تتحول الى هتافات ( بالروح بالدم نفديك يا صدام )
صـــــورة / - حدث في كربلاء يوم الخميس .. احد مسؤولي المحافظة وجد على سيارته ورقة مكتوب فيها : عاش العراق .. عاش البعث وقائده المجاهد ( عزت ابراهيم ) حفظه الله ... مناضلوا البعث في كربلاء المقدسة
تصريح لناطق باسم مكتب الثقافة والإعلام القومي لحزب البعث العربي الاشتراكي - حول تطورات علاقات السعودية مع الحكومة الحالية في العراق
التسجيل الكامل للقاء الرفيق المناضل صلاح المختار - مع قناة المستقلة لمساء يوم الخميس ١٧ / ٨ / ٢٠١٧ اجرى اللقاء الدكتور الشاعر عباس الجنابي ضمن برنامج المستقلة ( حلقة نقاش )
صباح ديبس - لا أرى في الساحة السياسية العراقية غير البعث مؤهلا وبتمكن عال ليعيد العراق والعراقيون لوحدتهم وأمنهم وأمانهم وأستقرارهم
المهندس ياسين آل قوام الدين الكليدار الرضوي الحسيني السامرائي - المؤامرة الخمينية على أمة العرب والإسلام في إدعاءه زورا ً الانتساب إلى ذرية النبي خير الأنام
نسر العراق - بالفيديو … بيع اطفال في بغداد بمبلغ يبدا من ٥٠٠ الى ٦٠٠٠ دولار والحصول على جنسية خلال ١٥ دقيقة وبسعر ٢٥ دولار
ابو بكر ابن الاعظمية - جرائم اجهزة حكومة العبادي متواصلة
نسر العراق النقشبندي - صورة / مقتل المجرم الارهابي الملازم أول ( علي لؤي ) من الفرقة القذرة ( الذهبية ) .. قُتل خلال معارك الرمادي
مؤتمر المغرتبين العراقيين الدولي - الامانة العامة - الامانة العامة لمنظمة المغتربين العراقيين الدولية تحيي مؤتمر فرعها في النمسا
مهند الدوري - الأزمـــة الخليجيـــة مــراهنـــات أم مــزايـــدات
عبد الحسين البديري - هذا هو موقف البعث بما جرى ويجري في العراق وامتنا المحمدية ( الجزء الاول - الحلقة الرابعة )
يوسف الساعدي - مي أكرم ومخابرات الغرباوي ونانسي عجرم !!
عاجل .. عاجل .. عاجل - التسجيل الكامل لخطاب القائد المجاهد المهيب الركن عزة ابراهيم الدوري بمناسبة الذكرى التاسعة والستون لتأسيس حزب البعث العربي الاشتراكي
المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية - ممثل خامنئي : العراق والشام والبحر الأبيض المتوسط ليسوا خارج حدودنا ... اعتراف أحد قادة النظام ، يضاعف ضرورة طرد قوات الحرس وعملائها من المنطقة
أحدث المواضيع المنشورة