قيادة قطر العراق لحزب البعث العربي الاشتراكي بيان في الذكرى الرابعة عشرة للعدوان الغاشم على العراق

شبكة ذي قار



 
بسم الله الرحمن الرحيم
 

حزْبُ البَعْثِ العَرَبي الاشْتِرَاكي
قيادة قطر العراق


 

أُمةٌ عرَبِيةٌ وَاحِدَة      ذاتُ رِسالَةٍ خَالِدَة
وحدة    حرية    اشتراكية

 

بيان في الذكرى الرابعة عشرة للعدوان الغاشم على العراق


يا أبناء شعبنا المجاهد
تمر علينا اليوم الذكرى الرابعة عشرة للعدوان الاميركي الاطلسي الصهيوني الفارسي الغاشم على العراق والذي ابتدأ ليلة 19-20 آذار عام 2003 وأمتد الى التاسع من نيسان من العام ذاته وافضى الى احتلال العراق الذي دمر البنى التحتية والاقتصادية ودولة العراق وحل جيشه الوطني واستهدف البعث بالاجتثثاث والقمع والاغتيالات التي بلغت اكثر من 160 ألف شهيد بعثي واكثر من مليوني عراقي من قواعدالحزب وجماهيره وابناء شعبنا الابي كما اتجه المحتلون الاميركان وحلفائهم الصهاينة والفرس الى تفتيت وتقسيم العراق عبر المحاصصة الطائفية والعرقية وما تبعها من اثارة النعرات على هذين الصعيدين وتسعير الاقتتال الطائفي والعرقي المقيت .

ولقد تصدى مجاهدو البعث والمقاومة يحدو ركبهم الرفيق المجاهد عزة ابراهيم الامين العام للحزب والقائد الاعلى للجهاد والتحرير للاحتلال البغيض منذ يومه الاول فدحروا المحتلين الاميركان وانزلوا بهم الهزيمة المنكرة وطردوهم شر طردة وحققوا نصر العراق والامة التاريخي الكبير في الحادي والثلاثين من كانون الاول عام 2011 مواصلين مجابهتهم الحازمة لتركات المحتلين الاميركان والهيمنة الايرانية والاحتلال الايراني البغيض وريث الاحتلال الاميركي .. وما ترتب على ذلك من تواطآت اميركية ايرانية للتسابق على المصالح ومناطق النفوذ على حساب العراق ومصالح شعبه وما ادى ذلك الى بروز الظواهر العرقية والتكفيرية والطائفية وما ترتب عليها من ممارسات قمعية لابناء شعبنا تحت مسميات التحرير الزائفة والتي تسببت بالابادة الجماعية لابناء شعبنا والتغيير الديموغرافي والذي ترافق بنزوح وتهجير مئات الالاف من ابناء شعبنا الصابر المكافح.

يا أبناء شعبنا الابي
يا أبناء أمتنا العربية المجيدة
يا أبناء الانسانية جمعاء
إننا في الذكرى الرابعة عشرة للعدوان الغاشم على العراق نستلهم كل معاني المقاومة والصمود بوجهه لنوظفها في المجابهة الحازمة لتركات هذا الاحتلال البغيض الذي اعترف الرئيس الامريكي الجديد ترامب بانه أسوأ قرار في تاريخ الولايات المتحدة الاميركية على الاطلاق وما كان يجب له ان يكون وشبهه بالهجوم على خلية النحل التي ادت الى الفوضى .

وبناء لما تقدم فان ابناء شعبنا المجاهد مدعوون في الذكرى الرابعة عشرة للعدوان الغاشم لتصليب ارادتهم الحازمة واستنفار طاقاتهم وقدراتهم الكفاحية كافة لمواصلة جهادهم الملحمي وحتى التحرير الشامل والعميق للعراق وتحقيق استقلاله التام والناجز وترصين وحدته الوطنية والانطلاق قدما الى امام في طريق النهوض الوطني والقومي والانساني الشامل تحت راية البعث مُوحِد الشعب والامة وقواهما الوطنية والقومية والاسلامية الخيرة بفكرهِ الوطني والديمقراطي والقومي والاشتراكي والانساني النير ... فذلك طريق الظفر الحاسم والنصر الاكيد وتحقيق عزة الشعب وكرامة الامة.

المجد لشهداء البعث والعراق والامة.
والخزي والعار والاندحار لتحالف الاشرار وعدوانهم الغاشم وعملائهم الاخساء .
ولرسالة امتنا المجد والخلود.


قيادة قطر العراق
لحزب البعث العربي الاشتراكي
في العشرين من اذار ٢٠١٧م
 



الاحد ٢١ جمادي الثانية ١٤٣٨ هـ   ۞۞۞  الموافق  ١٩ / أذار / ٢٠١٧ م


اكثر المواضع مشاهدة

نسر العراق - تفجير بغداد الكراده الاٍرهابي في شهر رمضان قرب مرطبات الفقمة ٢٩ / ٥ / ٢٠١٧
عبد الجبوري - الدفاع عن السعودية ليس خطاباً طائفياُ او مدفوع الثمن
أبو بكر ابن الاعظميه - المد الصفوي الجديد على الاقطار العربية اخطر من الاحتلال الصهيوني
كاظم عبد الحسين عباس - ترامب في أرض العرب خير منه في بلاد فارس ( موقف نبض العروبة المجاهدة للثقافة والاعلام )
أحمد مناضل التميمي - البعثيون رجال المبادئ والمواقف
الجبهة الوطنية العراقية - بيــان حــول تطــورات الأوضـــاع فـــي المــوصـــل
ماهر التويتي - رمز شيطاني في علم إيران
تسجيــــل - لكلمة الدكتور خضير المرشدي في مؤتمر المغتربين الحادي عشر
القيادة الميدانية لجيش تحرير الاحواز - سرايا البعث - يعلن جيش تحرير الاحواز سرايا البعث استعداده التام لخوض معارك التحرير
طــلال معروف نجم - أصحاب العمائم من زمن ( الباشا ) الى زمن التردي
ابو العامر الحسني - ردا على ما قاله السفيه عبد المنعم الهوني بحق الشهيد رمز العرب ورمز الشرف ... صدام حسين
 في مقابلة تاريخية شاملة - القائد عزة ابراهيم يخاطب الشعب العربي والعالم عبر الاعلام التونسي
د. منهل سلطان كريم - لكونه يزداد تألقا .. العيون للبعث ناضرة والعقول لنصرته مهيأة
مجددا في رمضان - عبوات مزينة بصورة ملونة .. على روح الشهيد صدام حسين
عاجل - افاد احد مصادرنا الثقات :: بعودة قوة كبيرة من الرمادي قوامها ٦٠ عجلة على طريق تكريت - كركوك فقام ابناء العشائر العراقية بإستهداف الرتل بعبوة ناسفة قرب قرية ربيضة وتصدت مجموعة اخرى من ثوار العشائر للرتل العائد امام قرية السوس بالاسلحة الخفيفة والمتوسطة مما ادى الى تدمير واحراق خمسة عجلات علما ان بقية الرتل توجه الى ناحية الرياض ١١ / ١ / ٢٠١٤
أحدث المواضيع المنشورة