حلك المنحلون يا جيش العراق ! الذكرى ( ٩٤ ) الخالدة !

شبكة ذي قار
ا.د. عبد السلام الطائي


دعونا نتسائل بما حل بنا وعن حال من حل جيشنا الباسل اليوم ولماذا ؟!

حلك المنحلون ياجيش العراقي لانك ثاني جيش بالوطن العربي في الانسكلوبيديا العسكرية.
حلكم المنحلون لانكم اصبحتم القوة الرابعة بحلف الناتو بعد دحركم الجيش الايراني بالقادسية المجيدة .

 

حلكم المنحلون بموجب الفقه الايراني وثقافة البسطال الامريكي لقانون ( بريمر ) وبمباركة القبائل الحزبيه والمرجعيات العصابية المذهبية والسياسية المتعددت الولاءات والمجهولة الحسب والنسب.

 

حلك المنحلون لتحل اهلا وتنزل سهلا في قلوب وصدور العراقيين الاصلاء وسيكون مصيرمن حلوك من المنحلين فعل ماض ناقص مبني للمجهول.

 

حلك المنحلون يا جيش العراق لانكم قرة عيون العراق وحدقة عيون الامه.

لقد حلكم المنحلون لانكم جند خاتم الرسالات لشعب سادت الحضارات.

 

حلك المنحلون وغدروا بكم كما اغتيل غدرا معظم الخلفاء الراشدين من قبل اليهود والفرس سابقا والفرس واسرائيل والمحتل حاضرا.

 

حلكم المنحل الايراني والامريكي المحتل لانكم دكيتم طهران وتل ابيب بصواريخ العباس والحسين.

 

ففي مثل هذا اليوم من كل عام يحتفل العراقيون في السادس من كانون الثاني بالذكرى ال-94- لمولد قرة العيون الجيش العراقي الباسل والخالد بمواقفه الوطنية وماثره العربية. ففد كان لجيش العراق العظيم دور مشهود في الذود عن حدود الوطن من الريح الصفراء القادمة من الشرق بالقادسية الثانية 1988 وغيرها من المعارك الوطنية المشرفة. لقد خاض جيشنا الجسور اكبر حرب للدروع بعد حرب ( العلمين ) بالناصرية ضد قوات الاحتلال الامريكي 2003. اما عن سجل بطولاته ومواقفه النابعة من العقيدة العسكرية العراقية الوطنية والتي جسدت وبصدق عمق الانتماء لشرف الجندية العربية.من خلال مشاركاته القتالية برا وجوا وبحرا دفاعا عن الكبرياء القومي العربي بفلسطين عام 1948، خاصة في معارك جنين ودير ياسين. فلا يزال الدم العراقي الطاهر والغيور يغلي غضبا بمقابرة الشهداء بفلسطين والعراق وسوريا وعمان ومصر ولا زالت ارواحم تحوم فوق غزة والانبار وديالى وسامراء والموصل الحدباء وصلاح الدين وغيرها اليوم لما يجري فيها من سبي وقتل وتشريد من قبل الكيان الصفيوني.

 

ففي عام1967 تقدم صفوف الجيش العراقي بشوارع بغداد الرئيس احمد حسن البكر وصدام حسين –رحمهما الله- عندما تجحفل جيش وادي الرافدين الى الاردن ودمشق والقاهرة.. حيث ساهم نسور سلاح الجو العراقي بالطلعات الاولى ضد العدو الاسرائيلي باعتراف حسنين هيكل. لقد ساهم قادة عظام بتاسيس جيش العراق الذي جعلوه يتربع على عرش الجيوش العربية والاجنبية امثال: عبدالمحسن السعدون، والاخوين طه وياسين الهاشمي، نوري السعيد، جميل المدفعي، وعلي جودت الايوبي. حيث كان جميع هؤلاء من خريجي ( مدرسة الاستعداد العسكري ) في اسطنبول وليسوا من الميليشيات وفرق الموت وحملة الشهادات المزورة و...! كما اعتبر الجيش العراقي بالانسكلوبيديا العسكرية ثاني جيش بالوطن العربي. لقد كان للملك غازي وصدام حسين رحمهما الله وعلماء التصنيع العسكري القوة الثالثة, اثر كبير بتطوير قدرات هذا الجيش.لذا كانت نهايتهما مشرفة ومشتركة بالرزق بالحسنيين والشهادة في سبيل الله والوطن. لهذه الاعتبارات والمواقف البطولية خاصة بعد ان دك اسرائيل وطهران بالصواريخ التي نال بها جند خاتم الرسالات وسام شرف اول جيش عربي كانت تصول وتجول صواريخه فوق تل ابيب. لهذه الاسباب تم حله انتقاما منه بقرار من الحاكم بامره ( بريمر ) واليهودي ( نوح فيلمان ) –مدستر دستور تمزيق العراق. لقد كان اخر وزير وطني للدفاع بالعراق الفريق الاول الركن سلطان هاشم احمد محمد الطائي المحكوم عليه بالاعدام في ظل الاحتلال.

 

دعونا نتسائل الان بما حل بنا وبمن حل جيشنا الباسل ايضا؟! وبما ال اليه حال شعبنا وحال حكومة وبرلمان المنطقة السوداء من تاريخ العراق من المحاصريين ب ( غيتو ) و ( كيبوتزات ) المنطقة الدولية منذ 11 سنة! ماذا حل بنا بعد حل اول جيش بالعالم تحدى عتاة الاجرام بالعالم وتعرض لحصار عقد ونيف من الدهر.! حل بنا قتل بالشوارع تهجير، وخطف على الهوية،، اغتيال منظم للقوة الثالثة بالعراق من العلماء، بيع الاطفال، ملايين الارامل واليتامى والمعاقين والمهجرين بالخارج.

 

هل حدث ذلك بعد تاسيس الجيش العراقي 1921 ام بعد حله عام 2003؟ ولماذ حل! هذا هو الفرق بين الجيش الوطني والجيش المذهبي. حل لانه جيش جعفر العسكري والسعدون والهاشمي وصدام حسين وسلطان هاشم لانك جيش مهني يعتمد الانتماء فيه على الوثائق الدراسية، والمواطنة ولا يقبل فيه من هب ودب!. يروى ان معروف الرصافي توسط لدى رئيس الوزراء الاسبق توفيق السويدي لقبول نجله بالكلية العسكرية. عرض السويدي الامر على الدائرة القانونية بوزارة الدفاع انذاك فكان جوابها الرفض لعدم حصوله على الشهادة الاعدادية!. هذه هي دولة القانون قبل اكثر من 90 سنة خلت مقارنة بحملة شهادات ( الجيش ) العراقي الجديد!.

 

ثم دعونا نتسائل معا لماذا لم يسترجل سابقا اي حزب من الداخل او اي دولة من الخارج لكي تهدد العراق بالتقسيم الفدرالي منذ تاسيس الجيش العراقي الوطني السابق لحين حله من قبل المنحلين؟ مجرد سؤوال ولديكم الجواب الفصل على ذلك!. يكفي جيشنا فخرا عددا من رؤوساء دول ك- ليبيا والسودان وغيرهم - ووزراء دفاع عرب ومسلمين تخرجوا على يده وبمدارسهم وكلياتهم العسكرية.

 

 فلا زال صناديد القرنيين، يحتفظون لا برتبهم وملابسهم العسكرية فقط بل بوطنيتهم المعروفة، ولا زالوا داخل وطنهم وفي حدقة عيون العراقيين ووجدانهم ويعيشون في الابهرين من قلوب ابناء الرافدين.

 

تحية اجلال واكبار لفوج موسى الكاظم الابطال اول فوج بالجيش العراقي.

 تحية اعجاب وتقدير لمؤسسي وبناة الجيش العراقي الوطني السابق.

المجد والخلود للقائد العام للقوات المسلحة الشهيد صدام حسين.

تحية اعجاب وتقدير للقائد العام للقوات المسلحة عزة ابراهيم- حفظه الله-

تحية اعجاب وتقدير للفريق الاول الركن سلطان هاشم اخر وزير وطني للدفاع -فك الله اسره-

الرحمة والخلود لشهداء جيشنا الوطني ومقاومتنا الباسلة.

صور بعض قادة الجيش العراقي الباسل ومؤسسيه الاوائل

 

صور لبعض مؤسسي وقادة الجيش العراقي البطل

 

 

 

 ( طه الهاشمي ( 1888 - 1961 ) , عسكري وسياسي ومتخصص بالجغرافيا البشرية في العهد الملكي فيالعراق.تخرج من المدرسة العسكرية في إستنابول عام 1906 ثم تخرج من مدرسة الأركان عام 1909 برتبة رئيس ركن )

 

 

 

ياسين حلمي سلمان الهاشمي احد مؤسسي الجيش العراقي

 

 

 

الشهيدان الرئيس صدام حسين ووزير الدفاع عبد الجبار شنشل رحمهما الله

 

 

الشهيد عدنان خير الله وزير الدفاع مع بعض قادة الجيش العراقي في القادسية الثانية

 

 

كوكبة من قادة الجيش العراقي الباسل يرفعون العلم العراقي داخل الاراضي الايرانية

 

 

الفريق الاول الركن سلطان هاشم الطائي اخر وزير للدفاع قبل الاحتلال

 

 

وزير الدفاع الاسير سلطان هاشم ورئيس الاركان يتحديان محكمة الاحتلال

 



الاثنين ١٤ ربيع الاول ١٤٣٦ هـ   ۞۞۞  الموافق  ٠٥ / كانون الثاني / ٢٠١٥ م


اكثر المواضع مشاهدة

الدكتور بشار سبعاوي - فديو / تظاهرة طلابية ضد وزارة التربية تتحول الى هتافات ( بالروح بالدم نفديك يا صدام )
صـــــورة / - حدث في كربلاء يوم الخميس .. احد مسؤولي المحافظة وجد على سيارته ورقة مكتوب فيها : عاش العراق .. عاش البعث وقائده المجاهد ( عزت ابراهيم ) حفظه الله ... مناضلوا البعث في كربلاء المقدسة
التسجيل الكامل للقاء الرفيق المناضل صلاح المختار - مع قناة المستقلة لمساء يوم الخميس ١٧ / ٨ / ٢٠١٧ اجرى اللقاء الدكتور الشاعر عباس الجنابي ضمن برنامج المستقلة ( حلقة نقاش )
نسر العراق - بالفيديو … بيع اطفال في بغداد بمبلغ يبدا من ٥٠٠ الى ٦٠٠٠ دولار والحصول على جنسية خلال ١٥ دقيقة وبسعر ٢٥ دولار
المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية - ممثل خامنئي : العراق والشام والبحر الأبيض المتوسط ليسوا خارج حدودنا ... اعتراف أحد قادة النظام ، يضاعف ضرورة طرد قوات الحرس وعملائها من المنطقة
صباح ديبس - لا أرى في الساحة السياسية العراقية غير البعث مؤهلا وبتمكن عال ليعيد العراق والعراقيون لوحدتهم وأمنهم وأمانهم وأستقرارهم
تصريح لناطق باسم مكتب الثقافة والإعلام القومي لحزب البعث العربي الاشتراكي - حول تطورات علاقات السعودية مع الحكومة الحالية في العراق
مهند الدوري - الأزمـــة الخليجيـــة مــراهنـــات أم مــزايـــدات
د. حذيفه المشهداني - الدم هو ضريبة مستحقة لنجاح الثوره وتحقيق أهدافها
ابو بكر ابن الاعظمية - جرائم اجهزة حكومة العبادي متواصلة
نسر العراق النقشبندي - برقية تعزية الى الرفيق والاخ العزيز مازن التميمي
راصد طويرجاوي - معلومات هامه // دوائر الجنسيه في العراق اصبحت في خدمة عمليات التفريس وتحولت هذه الدوائر ومدرائها في ظل دولة ( القانون ) الى مافيات فساد اخلاقي ومادي
عاجل .. عاجل .. عاجل - التسجيل الكامل لخطاب القائد المجاهد المهيب الركن عزة ابراهيم الدوري بمناسبة الذكرى التاسعة والستون لتأسيس حزب البعث العربي الاشتراكي
مؤتمر المغتربين العراقيين الدولي - الامانة العامة - قـــــــــــرار فصـــــــــــــــــــــل
التسجيل الكامل - للخطاب التاريخي للقائد المهيب الركن عزة ابراهيم الدوري الى الشعب العراقي العظيم بتاريخ ٧ / ٤ / ٢٠١٧
أحدث المواضيع المنشورة