هـــذا الـخبـر يلفــت النـظـــــــر !

شبكة ذي قار
موقع وجهات نظر


لست صحفياً اقتصادياً، ولكنني أفهم بعضاً من أساسيات الاقتصاد، بما يكفي كثقافة عامة ضرورية، وعدم كوني متخصصاً بالجوانب الاقتصادية لايمنع أن حدسي الصحفي يستطيع التقاط إشارة تنبئ بأهمية خبر اقتصادي ربما فات على كثيرين قراءته أو الاهتمام به.

 

يقول الخبر الذي نشر هنا :

 "أظهرت بيانات من صندوق النقد الدولي أن العراق خفض حيازاته من الذهب بمقدار الربع إلى 29.9 طن في نوفمبر تشرين الثاني وذلك بعد جهود لتعزيز الاحتياطيات في الآونة الأخيرة.

 

وبحسب تقرير الإحصاءات الشهري الذي أصدره الصندوق يوم الجمعة زادت الحيازات 9.6 طن في شهري سبتمبر أيلول وأكتوبر تشرين الأول ليصل الإجمالي إلى 39.4 طن قبل أن يتراجع في نوفمبر. ولم تتوافر بيانات ديسمبر كانون الأول للعراق.

 

وجاء تراجع نوفمبر بعد أشهر فقط من زيادة كبيرة في حيازات العراق هي الأولى منذ سنوات".

 

انتهى الخبر، والذي لفت نظري فيه، بالطبع، هو السر وراء انخفاض احتياطات العراق من الذهب؟

أين ذهبت تلك الاطنان التسعة والنصف التي لم تُظهِر البيانات الدولية كيفية التصرُّف بها؟

ما علاقة ذلك بالعقوبات الاقتصادية المفروضة على إيران؟

 

وتحديداً ما علاقة ذلك بما يقال عن سعي النظام الايراني شراء كميات من الذهب، كرصيد احتياطي لمواجهة العقوبات المفروضة عليها بسبب البرنامج النووي وبسبب دعمها للارهاب؟

 

يمكن أن نلاحظ في هذا الصدد ان ايران اشترت كميات من الذهب من تركيا بقيمة 3.1 مليار دولار خلال الأشهر الخمسة الولى من عام 2012 فقط، بحسب بيانات المعهد التركي للاحصاء، لمواجهة آثار العقوبات.

 

وأيضاً، ما مدى علاقة ذلك بما يقال عن دعم تمويلي من عصابة نوري المالكي لنظام الرئيس بشار الأسد؟

 

وإذا كانت عصابة نوري المالكي قد باعت هذه الكميات، وهو أمر مستبعد، أليس من الضروري أن تسجل أقيامها في خزينة العراق!

ثم ماذا عن الفساد واللصوصية اللذين باتا سمة طبيعية، جداً، من سمات العصابة المتحكِّمة بالعراق الجديد المحتل؟

 

أسئلة عديدة، يجدر بالسادة المعنيين التعمق في البحث عن خفاياها.. ولربما تتضح نتائج مبهرة، ليس لنا فقط، وانما لأسياد المالكي في واشنطن الذي سلَّموه مفاتيح خزائن العراق!

 

 



الاحد ١٥ ربيع الاول ١٤٣٤ هـ   ۞۞۞  الموافق  ٢٧ / كانون الثاني / ٢٠١٣ م


اكثر المواضع مشاهدة

الجبهة الوطنية العراقية - بيان الجبهة الوطنية العراقية وموقفها بشأن الدعوات الى قيام تحالفات وطنية للمعارضة العراقية
أحمد مناضل التميمي - التمســـــك بـــالمبـــــادئ والثـــــوابــــت
ابــو دلـــف - تحية الوفاء والصمود لطلاب العراق بمناسبة حلول عيد الطالب
عبد الحسين البديري - هذا هو موقف البعث بما جرى ويجري في العراق وامتنا المحمدية ( الجزء الثاني - الحلقة ٥٥ )
أنيس الهمّامي - فــــي الــــرّدّ الصّـــريـــــح علـــى كـــذبــــة التّصحيــــــح
قيادة قطر العراق لـحزب البعث العربي الاشتراكي - ستبقى ذكرى ردة تشرين عنوانا لقدرة البعث على التحدي والانتصار
قناة الفارس العربي الفضائية - عاجل ... تابعونا غدا الخميس الموافق ٩ / ٤ / ٢٠١٥ وعلى مدار النايلسات / تردد ( ١١٠٩٥ ) استقطاب افقي ... بعون الله ستبث قناة الفارس العربي الفضائية تغطية لعموم الوطن العربي الكبير وخطابات حصرية للشهيد القائد صدام حسين وعناوين برامج تعرض لأول مرة منذ اكثر من ١٢ عام كونوا معنا
ماهر التويتي - رمز شيطاني في علم إيران
نسر العراق - صورة / العميل باقر جبر صولاغ عندما كان يقاتل جيش بلده مع العدوان الإيراني الخميني ، والأن هو مسؤول ووزير فى حكومة المراعي الخضراء
نسر العراق النقشبندي - صورة للمجرم محمد الجويبراوي الملقب ابو علي الجويبراوي رئيس اللجنة الامنية لمجلس محافظة بغداد عضو منظمة بدر الارهابي الذي استهدفة القناص أثناء لقائه على قناة الغدير للحكومة الطائفية
نسر العراق النقشبندي - صورة / مقتل المجرم العميد ( جاسم محمد الركابي ) قائد ميليشيا ( تشكيل الحسين الثائر ) في معارك سامراء
جومرد حقي إسماعيل - بين المجتهد الأمريكي ... و ( علماء ) الأمة .. مفردات تحتاج إلى بيان ( الحلقة الثالثة ) ( التطرف )
كلشان البياتي - مالا يذكره أعلامهم من حرب استنزاف المليشيات / صورة
قيادة قطر العراق - البعـــــــــث يـــــديـــــن الهجـــــــــــــوم علـــى كـــــــركــــــــوك
رئيس اللجنة الدائمة للاحتفاء بذكرى اغتيال القائد الشهيد صدام حسين - اعادة تشكيل لجنة احياء ذكرى اغتيال الشهيد القائد صدام حسين في النمسا
أحدث المواضيع المنشورة