هـــذا الـخبـر يلفــت النـظـــــــر !


شبكة ذي قار
موقع وجهات نظر



لست صحفياً اقتصادياً، ولكنني أفهم بعضاً من أساسيات الاقتصاد، بما يكفي كثقافة عامة ضرورية، وعدم كوني متخصصاً بالجوانب الاقتصادية لايمنع أن حدسي الصحفي يستطيع التقاط إشارة تنبئ بأهمية خبر اقتصادي ربما فات على كثيرين قراءته أو الاهتمام به.

 

يقول الخبر الذي نشر هنا :

 "أظهرت بيانات من صندوق النقد الدولي أن العراق خفض حيازاته من الذهب بمقدار الربع إلى 29.9 طن في نوفمبر تشرين الثاني وذلك بعد جهود لتعزيز الاحتياطيات في الآونة الأخيرة.

 

وبحسب تقرير الإحصاءات الشهري الذي أصدره الصندوق يوم الجمعة زادت الحيازات 9.6 طن في شهري سبتمبر أيلول وأكتوبر تشرين الأول ليصل الإجمالي إلى 39.4 طن قبل أن يتراجع في نوفمبر. ولم تتوافر بيانات ديسمبر كانون الأول للعراق.

 

وجاء تراجع نوفمبر بعد أشهر فقط من زيادة كبيرة في حيازات العراق هي الأولى منذ سنوات".

 

انتهى الخبر، والذي لفت نظري فيه، بالطبع، هو السر وراء انخفاض احتياطات العراق من الذهب؟

أين ذهبت تلك الاطنان التسعة والنصف التي لم تُظهِر البيانات الدولية كيفية التصرُّف بها؟

ما علاقة ذلك بالعقوبات الاقتصادية المفروضة على إيران؟

 

وتحديداً ما علاقة ذلك بما يقال عن سعي النظام الايراني شراء كميات من الذهب، كرصيد احتياطي لمواجهة العقوبات المفروضة عليها بسبب البرنامج النووي وبسبب دعمها للارهاب؟

 

يمكن أن نلاحظ في هذا الصدد ان ايران اشترت كميات من الذهب من تركيا بقيمة 3.1 مليار دولار خلال الأشهر الخمسة الولى من عام 2012 فقط، بحسب بيانات المعهد التركي للاحصاء، لمواجهة آثار العقوبات.

 

وأيضاً، ما مدى علاقة ذلك بما يقال عن دعم تمويلي من عصابة نوري المالكي لنظام الرئيس بشار الأسد؟

 

وإذا كانت عصابة نوري المالكي قد باعت هذه الكميات، وهو أمر مستبعد، أليس من الضروري أن تسجل أقيامها في خزينة العراق!

ثم ماذا عن الفساد واللصوصية اللذين باتا سمة طبيعية، جداً، من سمات العصابة المتحكِّمة بالعراق الجديد المحتل؟

 

أسئلة عديدة، يجدر بالسادة المعنيين التعمق في البحث عن خفاياها.. ولربما تتضح نتائج مبهرة، ليس لنا فقط، وانما لأسياد المالكي في واشنطن الذي سلَّموه مفاتيح خزائن العراق!

 

 



الاحد ١٥ ربيع الاول ١٤٣٤ هـ   ۞۞۞  الموافق  ٢٧ / كانون الثاني / ٢٠١٣ م
أكثر المواضيع مشاهدة
نصّ استقالة - القيادي في حركة البعث القٌطر التّونسيّ عثمان بن حاج عمر من ( المؤتمر القوميّ العربيّ )
حامد حجر - تعرض اللغة العربية لمشاكل في تشاد
داود الجنابي - الممارسات النضالية .. للمناضل البعثي ( ٢ ) كيف نواجه سوء فهم الاخرين لنا ..؟
شاهين محمد - خـبايــا هيكلية ما يسمــى بالمؤتمــر القومـي العربــي
نوادس العزاوي - ارواح صغيرة يحصدها الموت مبكراً وتكفن اجسادهم الغضه فتاوي المرجعيه الطائفيه دون رادع او حسيب
الدكتور غالب الفريجات - حـــديــث فـــي الاخــــلاق
نبيل أبو جعفر - بعض ما في الذاكرة عن عبد الناصر والشهيد صدام
صادق جواد عبد الكريم - متـى اصبـح سميـر ابــن أمـه محــللا استـراتيجيـا ؟!
عاجل .. عاجل .. عاجل - التسجيل الكامل لخطاب القائد المجاهد المهيب الركن عزة ابراهيم الدوري بمناسبة الذكرى التاسعة والستون لتأسيس حزب البعث العربي الاشتراكي
أ.د. كاظم عبد الحسين عباس - حق الرد : إلى موقع كتابات ( عبد الجبار محسن ) غير مؤهل ليشهد للتاريخ
اشترك بالقائمة البريدية

للإطلاع على مواضيع الكاتب موقع وجهات نظر نسخة للطباعة عودة الى صفحة مقالات دليل كتاب شبكة ذي قار حمل تطبيق ذي قار للاندرويد اشترك بالقائمة البريدية لشبكة ذي قار
أحدث المواضيع المنشورة
حامد حجر - تعرض اللغة العربية لمشاكل في تشاد
الاتحاد العام لشباب العراق في المهجر - تهنئه خالصه من الاتحاد العام لشباب العراق في المهجر بمناسبة بدأ العام الدراسي الجديد
الدكتور غالب الفريجات - حـــديــث فـــي الاخــــلاق
شاهين محمد - خـبايــا هيكلية ما يسمــى بالمؤتمــر القومـي العربــي
- نصّ استقالة القيادي في حركة البعث القٌطر التّونسيّ عثمان بن حاج عمر من ( المؤتمر القوميّ العربيّ )
قناة العراق الفضائية - ماذا جرى في اليوم العاشر من الغزو الامريكي للعراق ٢٨ / اذار / ٢٠٠٣ ؟ ( ج١٢ )
نبيل أبو جعفر - بعض ما في الذاكرة عن عبد الناصر والشهيد صدام
د. أبا الحكم - سياسة العراق الخارجية .. هي إنعكاس لدولة المليشيات .. كيف ؟
داود الجنابي - الممارسات النضالية .. للمناضل البعثي ( ٢ ) كيف نواجه سوء فهم الاخرين لنا ..؟
صادق جواد عبد الكريم - متـى اصبـح سميـر ابــن أمـه محــللا استـراتيجيـا ؟!
الاستاذ عبد الوهاب الحاني - بـرقيـة تهنئـة الـى هيئـة طلبـة وشبـاب العـراق خـارج القطـر
أحمد مناضل التميمي - مواقف تدعوا للرثاء و تستحق الرجم حتى الموت
نوادس العزاوي - ارواح صغيرة يحصدها الموت مبكراً وتكفن اجسادهم الغضه فتاوي المرجعيه الطائفيه دون رادع او حسيب
أنصار المقاومة - بيان : نحي به طلبة وشباب العراق بالمهجر والف مبروك هذا الانجاز العظيم
قناة العراق الفضائية - ماذا جرى في اليوم التاسع من الغزو الامريكي للعراق ٢٧ آذار ٢٠٠٣ ؟ ( ج١١ )