صدام حسين بوصلة الحق وطريق النصر

شبكة ذي قار
المقاتل النســر



في هذه الظروف العصيبة والمعقدة التي تمر بها الامة والوطن اصبح التمسك بالمبادئ والالتزام بها هو الطريق الوحيد نحو النصر .

 

ففي مثل هذا اليوم وقبل 6 سنوات كنى مع موعد مع اسطورة التمسك بالمبادئ كنا مع اسطورة استشهاد قائدنا المناضل صدام حسين ..

 

فسيدي صدام حسين اختار التمسك بالمبادئ التي ربانى عليها والتي تربى هو عليها من مدرسة البعث العظيم وان كان الثمن هو حياته وحياة اولاده وحكمه

 

فانتصر سيدي صدام حسين على اعداء الامة مجتمعين نصرا مدويا حفر ذكراه في قلوب البشرية جمعاء وليدخل التاريخ كما تمنى من ارقى ابوابه المشرفة , واضحى اسطورة تزداد برقيا وزهوا كلما مرت الايام .

 

فان كنا نريد النصر فلنتبع سيدي صدام حسين ولنتمسك بمبادئ البعث العظيم التي استشهد من اجلها صدام حسين والآلاف المؤلفة من ابناء وطننا العظيم وجيشنا الباسل .

 

وايانا وان نخلط بين المرونة الثورية وبين التنازل عن المبادئ او عن جزء منها ومهما كانت الاسباب , فنخسر شرفنا ونخسر مسيرتنا المشرفة ونخون دم الشهداء , نخون دم الشهيد صدام حسين ونخون روح القائد المؤسس المرحوم احمد ميشيل عفلق ونخون قوافل الشهداء الاكرم منا جميعا والتي ضحت بنفسها من اجل ان نبقى متمسكين بمبادئنا العظيمة ,وبذلك سنضيع طريق النصر الذي قاربنا على انهاءه وسنكون مجرد لقمة سائغة يلتهمها العدو في اي وقت اراد .

 

فالتمسك بالمبادئ اضحى اليوم هو الحصانة الفكرية والامنية لتجنب الوقوع في شباك العدو ومخططاته الخبيثة .

رحم الله سيدي صدام حسين المجيد . .

رحم الله شهداء الامة والبعث العظيم ..

 

والى مزيد من التمسك بالمبادئ العظيمة التي ضحى من اجلها صدام حسين .

والى الامام يارفاق حتى تحقيق النصر الكامل والشامل والعميق تحت راية القائد الثابت على المبادئ المعتز بالله عزة ابراهيم .

 

 

المقاتل النســر

بغداد الجهاد

 ٣٠ / كانون الاول / ٢٠١٢

 

 



الاثنين ١٧ صفر ١٤٣٤ هـ   ۞۞۞  الموافق  ٣١ / كانون الاول / ٢٠١٢ م


اكثر المواضع مشاهدة

الرفيق المقاتل أبو نضال الجميلي - صفعــــة عـــربيـــة لايـــران المجـــوسيــــة
محمد الصگر - تسميـــن العجــــل قبــــل الـــذبــــــح
حميد سعيد - الثقــافــة الشعبيــة فــي مــواجهـــة الانحــــراف
قلم رصاص - يصادف هذا اليوم الذكرى ٣٤ لاستشهاد لميعة مراد القره لوسي ( عروس مندلي ) ليلة زفافها بعد فقدانها الأطراف الأربعة نتيجة قصف ايران لمندلي عام ١٩٨٣
الدكتور أحمد الياسري - الفريق طاهر جليل الحبوش مدير المخابرات الوطنية العراقية يرد على المحتل وكل عميل ومرتزق
د. جواد عون الله - كائنات وتحالفات ممسوخة ... ماذا يجري في العراق - القسم الثاني
نسر العراق - فيديو / الحكومة العميلة تزج الأطفال مع الحشد في الحرب .. ويتخذهم دروعا بشرية
موقع عربستان الأحوازي - قائمة باسماء ضباط في جهاز المخابرات ومديرية الامن العامة من النظام العراقي الوطني من المهددين بالاغتيال
ابو بكر ابن الاعظميه - الاعظمية وشخصياتها الوطنية الرياضية ( الحلقة الخامسة )
قيادة قطر العراق لحزب البعث العربي الاشتراكي - تنعــى الــرفيــق المنــاضــل د. منــذر الالــوســـي
قاسم سلام - سلام عليك يوم ولدت ويوم إغتالوك ويوم تبعث حياً
أنيس الهمّامي - فصائل فلسطينيّة في طهران : حين يستجير العرب بالرّمضاء من النّار
عاجل - اشتباكات‬ عنيفة بين ‏ثوارالعشائر‬ وعناصر ‏جيش المالكي‬ بشارع الوسائل التعليمية في الملعب في الرمادي وسماع صراخ عناصرالجيش بعد ان حاصرهم الثوار ٧ / ١ / ٢٠١٤
عاجل - ثوار العشائر يدمرون ثلاث عجلات همر تابعة لعناصر جيش المالكي بمنطقة الذربان على طريق الحويجة - الرياض
عاجل - تدمير اربع دبابات على شارع ٦٠ شرق الرمادي الان ٧ / ١ / ٢٠١٤
أحدث المواضيع المنشورة