الأقبح من العهر .. شاهد ''ثوار وإسلاميي'' سوريا وهم يستقبلون السفير الأمريكي في حماة بالورد وأغصان الزيتون !!

شبكة ذي قار
المقاتل النســـر - الرفيق الهمام عمار / بغداد الجهاد


 

كل كلمات لغتنا العربية الثرية وقفت عاجزة عن توصيف هذا المشهد !!
مشهد استقبال أصحاب لحى وشباب للسفير الأمريكي ( سفير أبشع دولة في عداء العرب والمسلمين ) بالورد وأغصان الزيتون وهم يكبرون !!


أيعقل هذا في سوريا .. سوريا الامتداد التاريخي لأهل العراق و احد أعمدة امة العرب ؟؟ّ !!


العراق العظيم وبالرغم من كل المؤامرة التي حيكت صهيونيا وأمريكيا وإيرانيا وخليجيا عليه والتي استمرت عشرات السنين والتي استهدفت التنوع الطائفي والعرقي , فلم يقم عراقي واحد بالهتاف للأمريكان .. ولم يتجرأ مسؤول أمريكي واحد من التجوال وسط حشد من العراقيين .. وان تجرأ على ذلك فمئات من الغزاة المدججين بكافة أنواع الأسلحة والطائرات والدبابات تراهم أسوارا لحمايته , بل وفي كثير من الأحيان وقفت هذه الجحوش وهي تتفرج على تفحم سيدهم الأحمق بصواعق العراقيين الأباة .


وسبحان الله أرادوها شرا على أهل سوريا .. وقيادة سوريا , ونسوا ان مكروا فقد مكر الله بهم والله خير الماكرين


الآن فقط قد تأكد لمن يريد ان يتأكد ممن في دمه عرقا عروبيا نابض بأن ما يسمى "بالمظاهرات السلمية" و"بالثورات الشعوب العربية" و"بريع العرب" ليست سوى صفحة مخجلة في تاريخ امة العرب كتبها ممن سمح لنفسه ان يكون قرطاسا بيد أمريكية حبره دماء ملايين الضحايا في المانيا و اليابان وكوريا وفيتنام وكوبا وبنما وفلسطين وأفغانستان والعراق والصومال وليبيا وحيثما وجد شعب غيور على أرضه .


ليس ربيع للعرب بل هو هلاك يراد لأمة العرب ..




مقطع من فلم هولي وود التفاعلي
( حماة على طريق بنغازي )
شاهد " ثوار وإسلاميي" سوريا وهم يستقبلون السفير الأمريكي في حماة بالورد وأغصان الزيتون


 

 

يا امة العرب ما عرفك التاريخ هكذا ..

 

 



الثلاثاء١١ شعبان ١٤٣٢ هـ   ۞۞۞  الموافق ١٢ / تمـــوز / ٢٠١١م


اكثر المواضع مشاهدة

عبد الجبوري - الدفاع عن السعودية ليس خطاباً طائفياُ او مدفوع الثمن
نسر العراق - تفجير بغداد الكراده الاٍرهابي في شهر رمضان قرب مرطبات الفقمة ٢٩ / ٥ / ٢٠١٧
أبو بكر ابن الاعظميه - المد الصفوي الجديد على الاقطار العربية اخطر من الاحتلال الصهيوني
كاظم عبد الحسين عباس - ترامب في أرض العرب خير منه في بلاد فارس ( موقف نبض العروبة المجاهدة للثقافة والاعلام )
أحمد مناضل التميمي - البعثيون رجال المبادئ والمواقف
الجبهة الوطنية العراقية - بيــان حــول تطــورات الأوضـــاع فـــي المــوصـــل
ماهر التويتي - رمز شيطاني في علم إيران
تسجيــــل - لكلمة الدكتور خضير المرشدي في مؤتمر المغتربين الحادي عشر
القيادة الميدانية لجيش تحرير الاحواز - سرايا البعث - يعلن جيش تحرير الاحواز سرايا البعث استعداده التام لخوض معارك التحرير
طــلال معروف نجم - أصحاب العمائم من زمن ( الباشا ) الى زمن التردي
ابو العامر الحسني - ردا على ما قاله السفيه عبد المنعم الهوني بحق الشهيد رمز العرب ورمز الشرف ... صدام حسين
 في مقابلة تاريخية شاملة - القائد عزة ابراهيم يخاطب الشعب العربي والعالم عبر الاعلام التونسي
د. منهل سلطان كريم - لكونه يزداد تألقا .. العيون للبعث ناضرة والعقول لنصرته مهيأة
مجددا في رمضان - عبوات مزينة بصورة ملونة .. على روح الشهيد صدام حسين
عاجل - افاد احد مصادرنا الثقات :: بعودة قوة كبيرة من الرمادي قوامها ٦٠ عجلة على طريق تكريت - كركوك فقام ابناء العشائر العراقية بإستهداف الرتل بعبوة ناسفة قرب قرية ربيضة وتصدت مجموعة اخرى من ثوار العشائر للرتل العائد امام قرية السوس بالاسلحة الخفيفة والمتوسطة مما ادى الى تدمير واحراق خمسة عجلات علما ان بقية الرتل توجه الى ناحية الرياض ١١ / ١ / ٢٠١٤
أحدث المواضيع المنشورة